الكويت تنفّذ الإبعاد الإداري بحق الوافدين السوريين

بحق 85 وافداً سورياً

بحق 85 وافداً سورياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-06-2018 الساعة 09:27


قرَّرت وزارة الداخلية الكويتية، اليوم السبت، تنفيذ الإبعاد الإداري بحق 85 وافداً سورياً، معلنة بذلك انتهاء استثناء السوريين واليمنيين من الإبعاد الذي كان معمولاً به في الفترة الماضية.

ووفق صحيفة "الرأي" المحلية، فإن "جميع مخالفي الإقامة في حال لم يتم التمديد لهم، خصوصاً السوريّين واليمنيين منهم، سيتم إبعادهم فوراً إلى بلدانهم، لا سيما أن هناك رحلات جوية حالياً مباشرة إلى سوريا".

ونقلت الصحيفة عن مصدر لم تسمه أنه "في حال التمديد للمخالف لمدة شهر فسوف يتم إخراجه من الحجز بكفالة مواطن كويتي؛ لكي يعدّل وضعه وفق إقامة سارية المفعول، أو أن يبحث عن كفيل آخر".

اقرأ أيضاً :

لاجئون سوريون هربوا من الموت إلى الشهرة

وأشار المصدر إلى تشكيل فرقة من وزارة الداخلية لضبط السوريين الذين تم إخلاء سبيلهم من سجن طلحة، والبالغ عددهم أكثر من 40 وافداً، وإبعادهم إلى بلادهم بشكل فوري.

بالرغم من سياسة الإبعاد التي تنتهجها الكويت بحق بعض الوافدين، ومنهم السوريون في بعض المخالفات والجرائم، فإن الحكومة كانت تغضّ الطرف عن السوريين المخالفين لنظام الإقامة في البلاد؛ بسبب صعوبة تجديد جوازاتهم في سوريا.

ويبلغ عدد الوافدين السوريين في الكويت نحو 140 ألف وافد، ويُعدّون ثاني أكبر جالية عربية في الكويت بعد الوافدين المصريين.

مكة المكرمة