الكويت.. توقعات حكومية بعودة الحياة لطبيعتها في يوليو

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B5aRQP

حملة التطعيم في الكويت انطلقت أواخر ديسمبر الماضي

Linkedin
whatsapp
الخميس، 01-04-2021 الساعة 10:19
- متى تتحسن توريدات اللقاحات في الكويت؟

نهاية الربع الثاني من العام الحالي.

- كم بلغت نسبة التطعيم في الكويت؟

22.3 بالمئة من الشريحة المستهدفة في البلاد.

- كم بلغت إصابات كورونا في الكويت؟

232 ألفاً و103 حالات مؤكدة حتى الآن.

توقع مسؤول حكومي كويتي عودة الحياة إلى طبيعتها في البلاد، في يوليو المقبل، على الرغم من ارتفاع أعداد إصابات كورونا والوفيات المرتبطة بالفيروس التاجي.

ونقلت صحيفة "القبس" المحلية عن المسؤول- لم تسمه- أن الكويت موعودة بتسلم كميات كبيرة من اللقاحات المتفق عليها، ومن ثم زيادة توريدات اللقاحات؛ وهو ما يعني تسريع وتيرة التطعيمات، وتحقيق المناعة المجتمعية ضد الوباء.

وكشف أن توريدات اللقاحات ستكون أفضل في نهاية الربع الثاني من العام الحالي، لكنه شدد على ضرورة الالتزام بالاشتراطات الصحية والتدابير الوقائية، كالتباعد وارتداء الكمامات، حتى نهاية 2022.

وبين أنه سيجري فتح مطار الكويت الدولي "حال انتهاء تطعيم المواطنين"، بما يشكِّل حماية لهم من انتقال العدوى حال دخول القادمين إلى البلاد.

وفي 30 مارس الماضي، قالت صحيفة "الراي" المحلية إن الكويت أنجزت تطعيم نحو 22.3 بالمئة من الشريحة المستهدفة في البلاد، المُقدّر عددها بنحو مليونين و775 ألفاً.

وأوضحت أن الوصول إلى المناعة المجتمعية يتطلب تلقي نحو 60 إلى 70 في المئة من السكان اللقاح، أي ما بين مليون و665 ألفاً ومليون و942 ألفاً.

وشرعت الدولة الخليجية، أواخر العام الماضي، في حملة تطعيم واسعة ضد الفيروس التاجي، وبدأت بالعاملين في قطاع الصحة وكبار السن، وتستمر عاماً.

وأقرت السلطات الصحية الكويتية لقاحي "فايزر" و"أسترازينيكا"، فيما تدرس لجنة اللقاحات اعتماد لقاحي "جونسون آند جونسون" و"موديرنا" الأمريكيين.

وبلغ مجموع الإصابات في الكويت 232 ألفاً و103 حالات مؤكدة، من بينها 216 ألفاً و580 متعافياً، فيما وصل عدد الوفيات إلى 1313 حالة.

مكة المكرمة