الكويت.. حكم ثانٍ على قاتل "فرح أكبر" في قضية خطفها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwVd5R

القضاء الكويتي أصدر حكمه في القضية بعد 77 يوماً من الواقعة

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 26-07-2021 الساعة 16:21
- ماذا تضمن الحكم أيضاً بقضية الخطف؟

غرامة مالية وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المدنية.

- متى وقعت جريمة قتل فرح أكبر؟

في رمضان الماضي.

قضت محكمة كويتية بحبس المتهم بقتل الشابة الكويتية "فرح أكبر" 15 عاماً مع الشغل والنفاذ في قضية خطف المغدورة، والتي هزت الرأي العام الكويتي.

وذكرت صحيفة "القبس" الكويتية، الاثنين، أن محكمة الجنايات أصدرت حكماً بحبس قاتل "فرح" في قضية خطفها، وهي واقعة سبقت جريمة قتلها بعدة أشهر.

ونقلت الصحيفة الكويتية عن عبد المحسن القطان، محامي المغدورة، قوله إن المحكمة قضت بأقصى عقوبة للخطف، كما غرمت المتهم 5 آلاف دينار كويتي (16.6 ألف دولار أمريكي)، وأحالت كذلك الدعوى المدنية للمحكمة المدنية.

وجاء في حيثيات حكم المحكمة، أنه "من يقوم بهذه الأفعال لا يستحق الرأفة، ومن لم تردعه الأخلاق لا يردعه إلا سيف القانون".

في سياق متصل نقلت "القبس" عن مصدر مطلع - لم تسمه- أن "المتهم قدم طعناً أمام الاستئناف على حكم إعدامه، ومن المتوقع أن يقدم طعناً أيضاً على حكم حبسه في قضية الخطف".

وفي 6 يوليو الجاري، أصدر القضاء الكويتي حكماً بإعدام قاتل المواطنة فرح أكبر، وهو عسكري يعمل في وزارة الدفاع، بعد 77 يوماً على الجريمة المروعة التي راحت ضحيتها المغدورة.

وبدأت القصة حين أقدم شاب كويتي على خطف الفتاة فرح (32 عاماً) بسيارة من منطقة صباح السالم بالعاصمة الكويتية، وطعنها في صدرها ووضعها أمام مستشفى حيث لفظت أنفاسها الأخيرة.

وعقب الجريمة أكدت وزارة الداخلية الكويتية، في بيان لها (20 أبريل 2021)، أنها ضبطت مرتكب الجريمة "في وقت قياسي"؛ بعد أن "خطف مواطنة من مركبتها وذهب بها إلى جهة غير معلومة"، قبل أن يعترف "بتسديد طعنة واحدة في صدر المجني عليها" تسببت في وفاتها لاحقاً.

وعمت حالة من الغضب والصدمة بين الكويتيين، خاصة بعد الكشف عن خيوط القضية، ووجود شكوى رسمية من قبل شقيقة المغدورة قبل الجريمة، واعتقاله عدة أيام ثم الإفراج عنه قبل الجريمة.

مكة المكرمة