المرأة التركية تستقبل منقذها السوري بالدموع

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/58Qoea

استقبلت المرأة التركية منقذها في منزلها

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 27-01-2020 الساعة 15:00

تحققت رغبة امرأة تركية بلقائها الشاب السوري محمود؛ الذي أنقذها من تحت أنقاض منزلها الذي انهار بفعل الزلزال.

وأظهر مقطع فيديو اللقاء الأول للسيدة التركية بالشاب السوري، حيث استقبلته بالأحضان والبكاء.

وأثنى زوج وأقارب السيدة التركية على الشاب السوري، شاكرين له فضله بإنقاذ ابنتهم.

وأمس الأحد، انتشر على نطاق كبير عبر منصات التواصل الاجتماعي في تركيا مقطع فيديو مؤثر لمواطنة تركية ناجية من تحت أنقاض مبنى مدمر؛ بفعل الزلزال العنيف الذي ضرب مدينة "ألازيغ"، مساء الجمعة.

وذكرت المصابة التركية تفاصيل إنقاذها على يد الشاب السوري الذي أظهر شجاعة، وبيّنت للمشاهدين كيف أنقذ حياتها بعد أن دُفنت تحت ركام منزلها.

وشددت على أنها لن تنسى هذا الشاب أبداً.  

وأكدت خلال مقطع الفيديو أن أول ما ستفعله عند خروجها من المستشفى هو البحث عن هذا الشاب.

وعقب انتشار مقطع الفيديو بالمنصات الاجتماعية تصدَّر وسم #Suriyeli_Mahmut (محمود_السوري) قائمة الترند على "تويتر" في تركيا.

وتقول السيدة بمقطع الفيديو: "في حين سقط على قدم زوجي باب خشبي بقيت أنا محاصرة بين جدران المنزل المهدَّم من جراء الزلزال".

وأردفت والدموع تنهمر من عينيها: "الشاب محمود، الذي أنقذ حياتي، من السوريين الذين نلومهم في كل شيء، لقد نقَّب بأصابعه الأنقاض إلى أن أخرجني من تحتها".

وأضافت: "محمود شاب مدني وليس من طواقم الإنقاذ التابعة لآفاد (رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية)، ورغم ذلك نجح في إخراجي من تحت الأنقاض بأصابعه التي تمزقت من الحفر".

وأثنى كثير من المواطنين الأتراك، وعلى رأسهم وزراء ومسؤولون، على شجاعة السوري الذي أقدم على إنقاذ السيدة التركية.

وفي مقطع الفيديو الجديد وهي تستقبل الشاب محمود ظهرت المرأة التركية وهي تمسك كفيه وتفركهما؛ لكونه بذل جهداً في الحفر بكلتا يديه لأجل إنقاذها من تحت حطام منزلها الذي انهار عليها.

ومساء الجمعة، ضرب زلزال بقوة 6.8 درجات على مقياس ريختر ولاية ألازيغ، حسب رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، وشعر به سكان عدة دول مجاورة.

وأسفر الزلزال العنيف عن وفاة 29 شخصاً، في حين بلغ عدد المصابين 1466 بولايات؛ ألازيغ، وملاطية، وديار بكر، وأديامان، وباطمان، وقهرمان مرعش، وشانلي أورفة.

مكة المكرمة