المغامسي: وسائل التواصل الاجتماعي لا تليق بالعلماء

الشيخ صالح بن عواد المغامسي

الشيخ صالح بن عواد المغامسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-05-2017 الساعة 15:45


قال إمام وخطيب مسجد قباء، في المملكة العربية السعودية، الأربعاء، إنه من غير من المستحسن أن يستخدم علماء الدين الإسلامي وسائل التواصل الاجتماعي، التي أصبحت جزءاً مهماً من حياة الإنسان المعاصر، مبرراً ذلك بالحفاظ على "هيبة العلماء".

جاء تعبير الشيخ صالح بن عواد المغامسي عن رأيه الخاص، في ختام الأسبوع الثقافي بملتقى مكة، وأشار إلى أنه "لا يستحسن لأهل العلم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، لأنها تضعف هيبة العلماء، وتقلل من حضورهم"، مضيفاً أن "هذا الأمر يسمح لغير المؤهلين بالتصدر في تلك الوسائل، وقد يسمح البعض منهم لنفسه بالرد على العامة وهو غير مؤهل لذلك".

تأتي انتقادات الشيخ المغامسي لهذا الأمر في حين يُعد بعض علماء ودعاة المملكة العربية السعودية من نجوم وسائل التواصل الاجتماعي، ولهم ملايين المتابعين، ومنهم الشيوخ: محمد العريفي، وعائض القرني، وسلمان العودة.

اقرأ أيضاً :

كاميرات المراقبة.. ضرورة أمنية توثق أطرف لحظات الإنسان وأصعبها

تجدر الإشارة إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي تأخذ مكاناً مهماً في السعودية، وتعد مصدراً للحرية والترفيه، حيث تقدّم هذه الوسائل لمستخدميها ما لا توفره وسائل الإعلام التقليدية وفضاءات التعبير الأخرى.

وترجع تقارير هيئة الاتصالات السعودية السنوية أسباب زيادة الطلب على خدمات الإنترنت، والنطاق العريض، إلى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وانتشار الأجهزة الذكية، وما تحتويه من برامج وتطبيقات معتمدة على الاتصال بالإنترنت.

وينشط السعوديون كثيراً في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي حيث سجلوا بها النمو الأكثر في المنطقة بالنسبة لعدد السكان.

مكة المكرمة