النظام السوري يتسبب بنزوح 400 ألف خلال ثلاثة أشهر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/64xRZJ

مخيمات النازحين مكتظة وكثيرون يضطرون للبقاء في الهواء الطلق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-07-2019 الساعة 14:20

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الجمعة، أن أكثر من 400 ألف شخص نزحوا خلال ثلاثة أشهر من التصعيد في شمال غربي سوريا.

وقال ديفيد سوانسون، من مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة: إن "أكثر من 400 ألف شخص نزحوا، منذ نهاية أبريل الماضي".

وأوضح بيان لمكتب تنسيق المساعدة الإنسانية أن النازحين "يغادرون، خصوصاً جنوب إدلب وشمال محافظة حماة، وهم يتوجهون بشكل عام إلى قطاعات لا يطولها القصف شمالاً، ويصلون في بعض الأحيان إلى مناطق قريبة من الحدود مع تركيا المجاورة، تضم مخيمات للنازحين".

وأضاف البيان: إن "مخيمات النازحين مكتظة، وكثيرين يضطرون للبقاء في الهواء الطلق"، مشيراً إلى أن "نحو ثلثي النازحين موجودون خارج المخيمات".

وأوضحت الأمم المتحدة أنه "في محافظة إدلب وحدها تستقبل نحو 100 مدرسة حالياً نازحين"، مضيفاً: "غالبية الذين يفرون ينزحون إلى خارج محافظة إدلب، بينما توجه عدد قليل إلى شمال محافظة حلب".

وبدعم من الطيران الروسي يقوم النظام السوري بشكل شبه يومي، منذ نهاية أبريل، بقصف إدلب ومناطق أخرى في محافظات حلب وحماة واللاذقية المجاورة.

وكانت جماعات حقوقية ونشطاء يعملون في الإنقاذ قالوا إن ما لا يقل عن 544 مدنياً قتلوا، وأصيب أكثر من 2000، منذ بدء هجوم بقيادة روسيا على آخر معقل للمعارضة المسلحة في شمال غربي سوريا، قبل نحو شهرين.

مكة المكرمة