اليابان تُجلي مئات الآلاف بعد فيضانات وانهيارات "تاريخية"

الفياضانات أجبرت السكان المحليين على الجلاء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-07-2018 الساعة 12:41

تسبّب هطول أمطار بكميات "تاريخية" في اليابان، الجمعة، بفيضانات وانهيارات أرضية، وأسفر عن وفاة شخصين، الأمر الذي دفع السلطات إلى إجلاء مئات الآلاف من منازلهم غرب ووسط البلاد.
وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية: إن "شخصين على الأقلّ قُتلا، وهما رجل ابتلعه أنبوب للصرف الصحي، وامرأة مسنّة سقطت بفعل هبّة رياح".
من جهتها قالت وكالة مكافحة الحرائق والكوارث: إن "عشرات الأشخاص أُصيبوا، بينهم أربعة في حالة خطيرة، ودفن انهيار أرضي عدداً من الأشخاص، ويعمل منقذون لانتشالهم".
وأضافت: "تم إصدار أوامر لنحو 168 ألف شخص بمغادرة منازلهم تحسّباً لمزيد من الانهيارات الأرضية، ونُصح 1.2 مليون آخرون بالمغادرة". 
وشملت الإجراءات أجزاء من المدينة السياحية، وعاصمة البلاد القديمة كيوتو، حيث أغلقت السلطات بعض الجسور والمتنزّهات القريبة من المياه مع ارتفاع منسوب الأنهار.
ووصفت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية حجم الأمطار الساقطة بالـ"التاريخي"، وحذّرت من استمرار هطول المزيد منها حتى يوم الأحد، على أجزاء من البلاد تغمرها المياه بالفعل.
وشهد أحد أجزاء جزيرة هونشو، وهي أكبر الجزر في اليابان، كميّة من الأمطار تعادل ضعف كمية الأمطار المعتادة في شهر يوليو.

مكة المكرمة