انتهاء أزمة العمالة المنزلية بين الكويت والفلبين

وزيرا خارجية البلدين (أرشيف)

وزيرا خارجية البلدين (أرشيف)

Linkedin
whatsapp
الخميس، 24-05-2018 الساعة 15:46


رفعت الفلبين الحظر الذي فرضته على عمل مواطنيها في الكويت، وسمحت لعاملات المنازل الراغبات بالعمل في الدولة الخليجية بالسفر إليها اعتباراً من الأسبوع المقبل.

وأفادت شبكة "أي بي إس-سي بي إن" الإخبارية أن رفع الحظر صدر في وقت تعكف فيه وزارة العمل الفلبينية على صياغة اللوائح التنفيذية لمذكّرة التفاهم المبرمة بين مانيلا والكويت، والتي تهدف لتوفير الحماية اللازمة للعمال الفلبينيين هناك.

وكان الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، أمر في أواخر أبريل الماضي بتحويل الحظر المؤقت على إرسال العمالة إلى الكويت إلى دائم؛ بعد مقتل عاملة منزلية فلبينية عُثر على جثّتها وعليها آثار تعذيب في ثلاجة بإحدى الشقق الفارغة.

وتعمّقت الأزمة بشكل إضافي بعد ذلك عندما أمرت السلطات الكويتية سفير الفلبين بالمغادرة؛ على خلفيّة تسجيلات مصوّرة أظهرت موظفي السفارة الفلبينية وهم يساعدون العمال على الهرب من أرباب عمل يُعتقد أنهم يسيئون معاملتهم.

اقرأ أيضاً :

العمالة المنزلية.. نفقات طائلة تستنزف الاقتصاد الخليجي

وأبلغ وزير العمل الفلبيني سلفيستر بيلو، برلمان بلاده أن مذكرة التفاهم مع الكويت تقتصر على عاملات المنازل فقط ولا تشمل العمالة الماهرة، وتنصّ على تشكيل لجنة كويتية فلبينية للتحقّق من أوضاع عاملات المنازل.

وبموجب المذكّرة، يحق لعاملات المنازل الفلبينيات فتح حسابات مصرفية خاصة بهن وإجراء مكالمات عبر الهاتف الجوال، وعلى مخدوميهنّ توفير وجبات طعام كافية لهنّ، ومنحهن وقتاً كافياً للراحة.

وذكرت شبكة "أي بي إس-سي بي إن" أن إدارة التوظيف الخارجي في الفلبين ستقترح الاشتراط على أرباب العمل إصدار سندات ضمان للحيلولة دون تعرّض العمالة الفلبينية في الخارج لسوء المعاملة.

ويعمل نحو 262 ألف فلبيني في الكويت، نحو 60% منهم في العمالة المنزلية، وفق وزارة الخارجية الفلبينية، في حين تعرّض نحو 10 آلاف فقط من إجمالي 117 ألف عاملة لسوء المعاملة، بحسب وزير العمل سلفيستر بيلو.

مكة المكرمة