انقطاع الكهرباء في عدن يهدد بتوقّف عمل المستشفيات

المستشفيات قالت إنها ستخرج المرضى الراقدين فيها (أرشيف)

المستشفيات قالت إنها ستخرج المرضى الراقدين فيها (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 31-10-2017 الساعة 10:26


هدّدت مستشفيات أهلية، في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بإغلاق أبوابها وإخراج المرضى؛ بسبب انقطاع التيار الكهربائي المستمرّ.

جاء ذلك في رسالة مشتركة صادرة عن مستشفيات؛ البريهي، والنقيب، والوالي، وصابر، وهي أكبر المستشفيات الأهلية بعدن، وجّهتها لرئيس البلاد، عبد ربه منصور هادي، الاثنين.

وقالت إدارات المستشفيات في رسالتها: "نودّ الإفادة بأننا على وشك إغلاق مستشفياتنا؛ بسبب انقطاع التيار الكهربائي بشكل مستمرّ، وعدم توفر (وقود) الديزل (المازوت) بشركة النفط، أو حتى في السوق السوداء".

وتابعت: "ستتوقف المولدات الكهربائية الخاصة بمستشفياتنا؛ بسبب نفاد مادة الديزل وصعوبة الحصول عليه حتى من السوق السوداء وبأسعار مضاعفة".

اقرأ أيضاً :

بلائحة إلكترونية.. الحوثيون يحاولون عزل اليمن عن العالم

وأضافت: "لا نستطيع استقبال حالات مرضيّة جديدة، بما في ذلك جرحى المعارك الذين يتم نقلهم إلينا".

وطالبت بـ "سرعة عودة التيار الكهربائي للمستشفيات، أو تزويدها بالوقود اللازم، وإلا فسنضطرّ لإخراج المرضى، بما في ذلك جرحى الحرب أو الموجودون في قسم الإنعاش، وتحميل الحكومة تبعات ذلك".

والاثنين، أعلنت شركة مصافي عدن (حكومية)، البدء بضخّ آخر كمية متوفرة لديها من الديزل، وتبلغ 1500 طن، لإعادة تشغيل محطات الكهرباء المتوقفة بالمدينة، منذ الجمعة الماضي؛ بسبب عدم وجود الوقود اللازم لتشغيلها.

ووصلت ساعات انقطاع التيار الكهربائي في كل مدن محافظة عدن لـ 9 ساعات متتالية، مقابل ساعة تشغيل واحدة.

ولم تستطع الحكومة اليمنية، وضع حلول ناجعة لمشاكل الكهرباء في عدن منذ أكثر من ثلاثة أعوام، التي تنوّعت بين نقص في محطات التوليد، وانعدام الوقود اللازم لتشغيلها، وسط سخط عارم واستياء كبير لدى سكان المحافظة الساحلية.

مكة المكرمة