بالإنفوجرافيك.. تعرّف على الإجراءات الوقائية من "كورونا" في الحج

الإجراءات الوقائية تقلل من فرص الإصابة بالمرض

الإجراءات الوقائية تقلل من فرص الإصابة بالمرض

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 06-09-2015 الساعة 17:45


يستعد ملايين المسلمين لأداء فريضة الحج، ليجتمعوا من كل حدب وصوب، ومن عشرات الدول الإسلامية والعربية في مكة المكرمة، ويتشاركوا المكان فيما بينهم.

الأجواء الإيمانية التي تخيم على الحجيج في هذه المناسك لا تمنع من أخذ الحيطة والحذر في التعامل مع هذا الكم الكبير من الناس باجتماعهم في مكان واحد؛ وذلك للوقاية من انتشار الأمراض، وخصوصاً فيروس كورونا، الذي ينتشر في عدد من الحالات بالمملكة العربية السعوية.

يقول المثل: "درهم وقاية خير من قنطار علاج"، وعلى ذلك فهذا الإنفوجرافيك يشرح الطرق اللازمة للوقاية من انتشار المرض بين الحجيج، ويقدم إرشادات تتعلق بالسلوك الشخصي لكل حاج خلال مناسك هذا الركن العظيم من الإسلام.

وتركز هذه النصائح على النظافة الشخصية، وضرورة استخدام المنظفات الشخصية، وتجنب الاختلاط بالآخرين خلال الطعام، والابتعاد عن المناطق غير النظيفة.

بالإضافة إلى مراجعة الطبيب عند الإحساس بالحمى أو السعال، وكذلك تنظيف المرافق العامة.

وتعتبر هذه الإرشادات دليلاً للحجيج؛ في محاولة لتجنب انتقال الأمراض، وخصوصاً فيروس كورونا، الذي ينتشر في ظروف المخالطة الكثيرة، ويجد فيها بيئة خصبة لذلك.

Korona

مكة المكرمة