بحضور 40 رجلاً.. قطر تقيم أول صلاة جمعة منذ شهر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8RoJw3

مسجد الإمام بن عبد الوهاب استثني من قرار الإغلاق

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 24-04-2020 الساعة 20:24

شهد جامع الإمام محمد بن عبد الوهاب، بالعاصمة القطرية الدوحة، إقامة أول صلاة جماعة بعد نحو 35 يوماً من إغلاق المساجد بسبب فيروس "كورونا".

وألقى خطبة الجمعة، التي نقلها "تلفزيون قطر"، الدكتور ثقيل بن ساير الشمري، وذلك بحضور 40 من أئمة ومؤذني الجامع والعاملين فيه.

وخلال خطبة الجمعة أكد الشمري أهمية اتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، حفاظاً على النفس والدين، وهما من مقاصد الشريعة الإسلامية.

وحرص المصلون على ترك مسافة كافية بينهم، تطبيقاً لمبدأ التباعد الاجتماعي ضمن الشروط والتدابير الاحترازية التي أعلنتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

واستثنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب من قرار استمرار إغلاق المساجد وإيقاف صلوات الجماعة بفروضها الخمسة وصلاة الجمعة إلى حين توفر شرط الأمان والطمأنينة للمصلين، مع استمرار رفع الأذان للصلاة في جميع المساجد.

ونقلت صحيفة "الشرق" القطرية، عن الشيخ مال الله الجابر، مدير إدارة الدعوة بوزارة الأوقاف، أن صلاة الجمعة لا تقام بأقل من 40 رجلاً كما هو المقرر في مذهب الإمام أحمد بن حنبل.

وأشار الجابر إلى أن العدد في صلاة التراويح سيكون 5 أشخاص فقط، وهم الأئمة الذين سيتناوبون على الصلاة.

وأكد أن وزارة الأوقاف تتخذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمن يحضر خطبة الجمعة وصلاة التراويح في جامع الإمام، لافتاً إلى أن "كل واحد سيحضر معه سجادة الصلاة الخاصة به ويكون متوضئاً في بيته".

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قد أعلنت، في 17 مارس الماضي، إغلاق المساجد وإيقاف صلوات الجماعة بفروضها الخمسة وصلاة الجمعة، إلى حين توفر شرط الأمان والطمأنينة للمصلين، وذلك في إطار تعزيز الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا .

مكة المكرمة