بسبب كورونا.. ترامب يجمد السفر من أوروبا إلى أمريكا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3J3qaJ

الحظر لن يشمل بريطانيا

Linkedin
whatsapp
الخميس، 12-03-2020 الساعة 09:35

أصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراراً بتجميد حركة السفر من أوروبا إلى الولايات المتحدة ضمن مجموعة إجراءات لمكافحة فيروس كورونا.

وقال ترامب، في خطاب خاص من البيت الأبيض، الأربعاء (بتوقيت واشنطن)، إن الحظر لن يشمل السفر من بريطانيا أو "الأمريكيين الذين يمرون عبر الإجراءات المناسبة".

وألقى ترامب باللوم على الاتحاد الأوروبي في "الإصابات الكثيرة التي ظهرت في الولايات المتحدة والتي كان مصدرها الصين"، معتبراً أن "الاتحاد الأوروبي فشل في تقييد السفر من الصين والمناطق المتضررة من الفيروس" كما فعلت الولايات المتحدة، وهو ما تسبب بظهور هذه الإصابات.

وأردف: "لمنع الإصابات الجديدة من الدخول إلى الولايات المتحدة سنقوم بمنع السفر من الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة الأمريكية للأيام الثلاثين المقبلة، اعتباراً من منتصف ليلة الجمعة".

وأوضح ترامب أن "هذه الإجراءات لن تطبق فقط على التبادل التجاري الهائل وحجم الشحنات الكبير، ولكن أيضاً على مجموعة من الأشياء الأخرى المتنوعة القادمة من أوروبا إلى الولايات المتحدة".

فيما أشار الرئيس الأمريكي إلى إمكانية رفع القيود عن السفر إلى الصين وكوريا الجنوبية "مع تحسن الأوضاع لديهم"، معلناً عن عدة إجراءات اقتصادية لمواجهة التهديد الذي يسببه انتشار الفيروس على الاقتصاد الأمريكي.

كما قال ترامب إن "هذه الإجراءات ستضمن التأكد من أن العاملين الأمريكيين المتأثرين بالفيروس سيستطيعون البقاء في المنزل بدون التخوف من المرور بصعوبات مالية"، مضيفاً أن "هذه الإجراءات غير المسبوقة ستوفر راحة مالية".

ولفت إلى أن "هذه الإجراءات ستشمل الأمريكيين المرضى، أو الذين هم في الحجر الصحي، أو الذين يعتنون بمرضى"، مشدداً: "سأطلب من الكونغرس تمديد الدعم لهذا البرنامج بمبلغ خمسين مليار دولار إضافية".

وأكد أنه سيوجه أوامر إلى إدارة الأعمال الصغيرة "لتوفير سيولة مالية للشركات المتأثرة بفيروس كورونا، وتوفير قروض اقتصادية فورية في المناطق والولايات المتعرضة للفيروس"، مبيناً أن "هذه القروض قليلة الفائدة ستساعد الأعمال الصغيرة على تخطي الصعوبات المالية التي سببها الفيروس".

وتابع أنه "باستخدام سلطة الطوارئ سأوجه الأوامر لوزارة المالية لتأجيل تحصيل الضرائب من الأشخاص أو الشركات المتأثرة بالفيروس"، مشيراً إلى أن "هذا الإجراء سيوفر نحو 200 مليار دولار من الأموال السائلة للجهات المتضررة".

وبيّن ترامب أن هناك توجيهات وتعليمات بشأن إغلاق المدارس، وفرض مسافات بين الأشخاص، وتقليل التجمعات البشرية الكبيرة.

بالمقابل قلل رئيس الولايات المتحدة من خطورة الفيروس على "الأغلبية العظمى من الأمريكيين"، مؤكداً أن "الشباب والذين يتمتعون بصحة جيدة سيتعافون بسرعة في حال أصيبوا بالفيروس".

من جانبها نصحت وزارة الخارجية الأمريكية المواطنين الأمريكيين بإعادة النظر في السفر خارج البلاد بسبب فيروس كورونا.

وبحسب وكالة "الأناضول" فقد تم تسجيل 1107 إصابات بالفيروس حتى مساء الأربعاء، فيما وصل عدد من لقوا حتفهم من جرّاء الإصابة إلى 32.

وعقب إعلان منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، تصنيف فيروس كورونا "وباء عالمياً"، قامت السلطات الأمريكية باتخاذ قرار بإلغاء عدد من الأنشطة والفعاليات في عموم البلاد، كإجراء احترازي لمنع انتشار الفيروس.

مكة المكرمة