بلجيكا ترحّل دنماركية بسبب رفضها خلع النقاب

نساء منقبات (أرشيف)

نساء منقبات (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 16-09-2017 الساعة 18:55


رحّلت الشرطة البلجيكية مواطنة دنماركية إلى خارج حدودها، لرفضها خلع نقابها عقب وصولها إلى مطار العاصمة بروكسل.

وأعلن وزير اللجوء والهجرة البلجيكي، ثيو فرانكين، عن الحادث عبر بيان نشره في حسابه الرسمي على موقع "فيسبوك".

وقال فرانكلين في البيان: "رفضت مواطنة دانماركية قادمة من تونس خلع نقابها، وقامت الشرطة بترحيلها لعدم تمكنها من التحقق من هويتها".

وعام 2015، أوقفت الشرطة البلجيكية سعودية في أحد شوارع بروكسل، واقتادتها إلى قسم الشرطة بسبب ارتدائها للنقاب، وأفرجت عنها بعد تدخل سفارة الرياض.

قالت الشرطة آنذاك: إن "التوقيف كان بغرض التحقق من هويتها".

اقرأ أيضاً :

حدث في أمريكا.. رجل ضرب يهوديتين ظناً أنهما مسلمتان

يشار إلى أنه في يوليو 2011، دخل حظر ارتداء النقاب في بلجيكا حيّز التنفيذ، وباتت تفرض على المخالفات غرامة تقدر بـ137.5 يورو، بالإضافة إلى السجن سبعة أيام.

وخلال السنوات الأخيرة، شهد المجتمع الغربي ارتفاعاً غير مسبوق لظاهرة الإسلاموفوبيا، كما شهد تصاعداً في وتيرة العمليات الإرهابية التي يربطها البعض بالإسلام، وخاصة اليمين المتطرف.

ويتخذ العنصريون في دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الإسلام ذريعة لدعم أفكارهم القائمة على إقصاء المسلمين عموماً، والغربيون منهم على وجه الخصوص، لا سيما بعد فوز الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المعروف بتحشيده ضد المسلمين في جميع أنحاء العالم.

مكة المكرمة