تركيا تدرس منح الجنسية لجزء من العراقيين والسوريين

المشروع الذي اقترحه أردوغان لم توضع عليه اللمسات الأخيرة بعد

المشروع الذي اقترحه أردوغان لم توضع عليه اللمسات الأخيرة بعد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-01-2017 الساعة 20:42


أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجمعة، أن بلاده تجري دراسة لمنح الجنسية التركية لجزء من العراقيين والسوريين الموجودين داخل المخيمات وخارجها الموجودة في الأراضي التركية.

جاء ذلك في كلمة له خلال لقائه ممثلي المؤسسات والجمعيات الأهلية في ولاية شانلي أورفا.

وقال أردوغان: إن "وزارة الداخلية التركية تقوم اليوم بدراسة من أجل منح الجنسية التركية للاجئين السوريين والعراقيين الموجودين في البلاد"، مضيفاً: إن "هناك كفاءات كبيرة لدى اللاجئين القادمين إلى تركيا، وسنعمل على الاستفادة منها".

وتابع: أن "تركيا هي الأمل للمظلومين في سوريا والعراق وأراكان، وإخواننا هناك ينتظرون منا الدعم والمساعدة، ونسأل الله تعالى أن يوفقنا لخدمتهم".

وكان أردوغان أعلن في 2 يوليو/تموز أن أنقرة تعمل على مشروع من شأنه السماح، في نهاية المطاف، للراغبين من اللاجئين السوريين بالحصول على الجنسية التركية.

اقرأ أيضاً :

أردوغان: توطين السوريين بتركيا لن يحرمهم جنسيتهم الأصلية

ولجأ إلى تركيا نحو 2.7 مليون سوري منذ بداية النزاع في بلادهم في 2011، ولا يعيش سوى 10% منهم في مخيمات قريبة من الحدود، أما الباقون -على مختلف انتماءاتهم الاجتماعية- فيسعون للاندماج في المجتمع، وفي سوق العمل، وبعضهم اندمج بالفعل.

من جهته قال المتحدث باسم الحكومة، نعمان كورتولموش، الاثنين، إن المشروع الذي اقترحه الرئيس التركي لم توضع عليه اللمسات الأخيرة بعد.

وأثار مشروع أردوغان، الذي قد يشمل توطين 300 ألف شخص بحسب صحيفة "خبر تورك"، موجة انتقادات على الشبكات الاجتماعية، وعبرت المعارضة النيابية أيضاً عن رفضها له.

مكة المكرمة