تفاعل واسع مع طفل زار قبر أمير الكويت وأبلغه بالمصالحة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/1k8ZJe

قمة العلا أنهت الخلاف الخليجي رسمياً

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 08-01-2021 الساعة 09:15

أثار طفل كويتي تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهوره بمقطع مصور وهو جالس بجوار قبر أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لإبلاغه بإتمام المصالحة الخليجية.

ورصد المقطع حديث الطفل وهو يبشر أمير دولة الكويت الراحل بقوله: "السلام عليكم يا يوبا، أبشرك يا أبو قلب كبير.. أبشرك بأنه قد انزاحت الغمة عن إخواننا في شعب الخليج، والحمد لله يا أبي، وجعلها مثل ما كنا شعب واحد".

وأضاف الطفل: "وهذا كله بفضل الله تعالى وبفضل جهودك. وأبونا نواف الخير أكمل مسيرتك. الله يرحمك يا أبونا صباح والله يحفظك يا أبونا نواف، والله يديم المحبة بين شعب الخليج".

وانتشر المقطع بشكل كبير بين النشطاء والمغردين على مواقع التواصل، معتبرين إياه من أكثر المقاطع المؤثرة بشأن ردود الفعل حول المصالحة التي وقعت خلال القمة الخليجية في مدينة العلا بالسعودية.

وقاد الأمير صباح الأحمد جهوداً حثيثة لتحقيق المصالحة الخليجية، قبل رحيله في سبتمبر الماضي، عن عمر ناهز الـ91 عاماً.

وأدت جهود الأمير الراحل واستمرار الوساطة الكويتية، لعقد قمة العلا بالسعودية التي أسفرت عن اتفاق المصالحة، الذي جاء غداة إعلان فتح الحدود والأجواء بين قطر والسعودية.

وأكدت مخرجات القمة إنهاء الأزمة الخليجية، مشددة على عدم المساس بسيادة أي دولة أو استهداف أمنها، وعلى تطوير العلاقات الراسخة، واحترام مبادئ حسن الجوار.

وأشاد الإعلان بالجهود والمساعي الخيرة التي بذلها أمير الكويت الراحل لرأب الصدع بين الدول الأعضاء، كما عبر البيان عن شكره وتقديره لجهود أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، وجهود الولايات المتحدة الأمريكية أيضاً.

ورحب البيان بعودة العمل الخليجي المشترك إلى مساره الطبيعي، وتعزيز وحدة الصف والتماسك بين الدول الأعضاء، والحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة، مؤكداً عدم المساس بأمن أي دولة أو المساس بلحمتها الوطنية.

مكة المكرمة