"دفء وسلام" القطرية تصل إلى اللاجئين السوريين في لبنان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xrjeZe

الحملة قدمت خدمات لأربعين أسرة سورية في لبنان

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 13-01-2021 الساعة 19:00

- ما العمليات التي أجرتها قطر الخيرية لأطفال اللاجئين السوريين في لبنان؟

جراحات عيون وعظام وأنف وأذن وحنجرة.

- ماذا قدمت الحملة الجديدة للاجئين مع دخول الشتاء؟

حقائب صحية تساعدهم على مواجهة أزمة الشتاء في المخيمات.

نفذّت "قطر الخيرية" مشروعاً لإجراء عمليات جراحية للأطفال السوريين في لبنان؛ بهدف تخفيف الأعباء المادية والنفسية على أسرهم.

كما وزّعت الجمعية حقائب صحية وشتوية على النازحين السوريين في منطقتي عرسال والشمال، ضمن فعاليات حملتها "دفء وسلام" لمواجهة الشتاء.

وشملت العمليات التي جرت في مستشفى دار الشفاء اللبناني 80 طفلاً معظمهم من اللاجئين السوريين، بحسب ما نشرت وكالة الأنباء القطرية، اليوم الأربعاء.

وتنوعت الجراحات التي أجريت بين الكسور وترميم العظام وجراحات العيون، وعمليات الأنف والأذن والحنجرة، فضلاً عن جراحات عامة وتصوير إشعاعي.

ويهدف المشروع إلى دعم اللاجئين، وتخفيف أعباء تكاليف هذه العمليات عن كاهل الأسر، ودعم المرضى نفسياً وجسدياً.

وفي السياق وزّعت قطر الخيرية 1000 حقيبة صحية وشتوية على عائلات اللاجئين السوريين بغرض سد احتياجاتهم العاجلة وتخفيف معاناتهم.

وتأتي الحملة ضمن محاولات الجمعية تخفيف المعاناة عن اللاجئين في المخيمات خلال فصل الشتاء.

وسيّرت الجمعية أيضاً سيارة طبية متنقلة في منطقة جبل الضنية اللبناني، التي أجرت فحوصات طبية وقدمت الرعاية الأولية للأطفال والنساء من 40 عائلة.

وبدأت جمعية قطر الخيرية حملتها لشتاء هذا العام، وذلك تحت شعار "دفء وسلام"؛ بهدف الوصول إلى نحو مليون شخص ومساعدتهم في 19 دولة أفريقية وآسيوية وأوروبية. وتبلغ تكلفة الحملة 179 مليون دولار.

مكة المكرمة