دول الخليج تدرس توحيد آليات التنقل والتطعيم في ظل الجائحة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KMAQYx

الاجتماع الأخير عقد برئاسة سلطنة عمان

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 03-02-2021 الساعة 12:57

- ما الذي بحثه وكلاء وزارات الصحة الخليجية؟

إيجاد آلية موحد للتطعيم والتنقل بين دول المجلس.

- ما هي أعداد إصابات كورونا في دول مجلس التعاون؟

1.234,850 حالة، في حين بلغ مجموع المتعافين 1.176,462 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 10.366 حالة.

ناقشت دول مجلس التعاون الخليجي آلية تحديد معايير موحدة للتطعيم من فيروس كورونا، وإيجاد إجراءات موحدة للتنقل فيما بينها في ظل الجائحة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الـ14 لوكلاء وزارات الصحة بدول المجلس، والذي عقد مؤخراً لمناقشة مستجدات الوضع.

واستعراض الاجتماع الافتراضي الأوضاع الراهنة لدول مجلس التعاون فيما يخص مستجدات فيروس كورونا المتحور، والإجراءات المتبعة في تأمين وإعطاء اللقاح، ونسب التغطية في كل دولة.

كما جرت مناقشة التحديات التي تواجه أغلب دول المجلس؛ مثل نقص توفير الجرعات الكافية، وعدم التزام الشركات المصنّعة في توفير وتأمين اللقاح حسب الجدول الزمني المتفق عليه.

ويشكل تأخر الشركات في تسليم اللقاحات حسب المواعيد المقررة سلفاً واحداً من أكبر التحديات محلياً وعالمياً.

كما ناقش الاجتماع مقترحات حول آلية إيجاد إجراءات موحدة للتنقل بين دول مجلس التعاون، وتحديد معايير موحدة للتطعيمات.

واستعراض المجتمعون إجراءات الدخول الحالية عبر المنافذ الحدودية، وبحثوا الآليات المتبعة والإجراءات المطبقة بالنسبة للحجر الصحي وفحص البلمرة للفيروس.

وناقش الاجتماع أيضاً أعداد المصابين بالسلالة الجديدة، والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها كل دول مجلس التعاون.

وتواصل دول مجلس التعاون حملات التطعيم الكبيرة ضد الوباء عبر أنواع من اللقاحات المعتمدة دولياً، في حين تتصاعد الإجراءات الاحترازية للحليولة ضد انتشار السلالات المتحورة من الفيروس بشكل كبير.

وبلغ مجموع الإصابات في دول المجلس الست، حتى الثلاثاء، 1.234,850 حالة، في حين بلغ مجموع المتعافين 1.176,462 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 10.366 حالة.

مكة المكرمة