سعوديون يتحدون الحكومة: "لا مرحباً بالفاسقة ماريا كاري"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L3KwRb

يقام هذا الحفل في وسط صمت كبار العلماء في المملكة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 27-01-2019 الساعة 14:05

أعلنت مدينة الملك عبد الله الاقتصادية السعودية عن أول حفل غنائي لنجمة البوب الأمريكية الشهيرة ماريا كاري على أراضي المملكة.

وأشارت المدينة الاقتصادية، ومقرها في جدة، على حسابها بـ"تويتر"، إلى أن حفل كاري سيقام الخميس 31 يناير الجاري، وذلك في أمسية فنية ضمن فعاليات البطولة السعودية الدولية لمحترفي الغولف.

وجاء في تغريدة مدينة الملك عبد الله، أنه "ولأول مرة بالمملكة، وفي إحدى الأمسيات الفنية بمنطقة الترفيه.. الفنانة العالمية ماريا كاري، وذلك ضمن الفعاليات المصاحبة للبطولة السعودية الدولية لمحترفي الغولف في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية".

كما من المنتظر أن تشهد المدينة في الليلة نفسها عدداً من العروض الفنية والموسيقية، بحضور عدد من مشاهير الموسيقى، كالفنان العالمي "تييستو"، ومجموعة أخرى من نجوم الفن.

ويقام هذا الحفل الأول من نوعه لمغنية أمريكية، وسط صمت كبار العلماء في المملكة، الذين كانت لهم فيما مضى مواقف متشددة حيال الحفلات الغنائية وكانوا يحرمونها، خصوصاً النسائية منها، بحجة أن "صوت المرأة عورة". 

الخبر صاحبته موجة من ردود الفعل السلبية، حيث عبّر مغردون سعوديون عن غضبهم من استقبال نجمة "فاسقة وكافرة" في بلاد الحرمين وعلى بُعد كيلومترات قليلة من قِبلة المسلمين.

كما هاجم آخرون النظام الحاكم في السعودية، متهمين إياه بالتفريط في قدسية بلاد الحرمين، وبأنهم "خانوا الأمة" التي ائتمنهم عليها المسلمون، في إشارة إلى مكة والمدينة وفق ما رصده "الخليج أونلاين".

وكانت المملكة  قد استقبلت منذ أشهُر، كوكبة من الفنانين العالميين والعرب لإحياء بعض الحفلات في عدة مدن من المملكة، على غرار الموسيقار العالمي ياني والمطرب إنريكي إيغليزياس، إضافة إلى المطربة ماجدة الرومي، والمطربين عمرو دياب وتامر حسني ومحمد حماقي والمغنية شيرين عبد الوهاب.

وتأتي هذه الحفلات في ظل توجه السعودية إلى بناء مجمّعات ترفيهية تحوي صالات سينما، بعد سياسة الانفتاح التي قادها ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، واعتقل المئات من الدعاة لمعارضتهم تلك السياسة التي تُعدّ مخالفة لمبادئ وقيم المملكة التاريخية.

مكة المكرمة