شاهد: مسلسل الاغتيالات بالعراق يتواصل بعد مقتل معاون طبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6EW3z5

تصاعدت وتيرة حوادث الاغتيال في العراق مؤخراً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 30-09-2018 الساعة 12:32

تداول عراقيون، على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً يسجل لحظة مقتل معاون طبي في مدينة البصرة الجنوبية العراقية، صباح أمس السبت، في حين وصف نشطاء ذلك بـ"مسلسل استهداف شباب البصرة" بعد احتجاجاتهم الأخيرة.

ويظهر في الفيديو الشاب حيدر شاكر، وهو يعبر الطريق بعد خروجه من المستشفى التعليمي في البصرة، ثم باغتته سيارة من الخلف وأطلقت عليه ست رصاصات، بحسب ما نقلته وسائل إعلام عراقية، ثم لاذت بالفرار.

وأثار المقطع المصور ضجة واستياء بالعراق، في حين لم تعلق وزارة الداخلية العراقية حتى الآن على الواقعة، التي جاءت بعد يومين فقط من اغتيال ملكة جمال العراق السابقة وعارضة الأزياء تارة فارس.

وشهدت البصرة، التي يقطنها أكثر من مليوني شخص، احتجاجات أضرم خلالها محتجون النار في عدد من المباني الحكومية والسياسية، وكذلك القنصلية الإيرانية ومقرات لمليشيات "الحشد الشعبي"، بعد مقتل أشخاص في مواجهات مع الشرطة.

ويتهم سكان محليون الحكومة بـ"الفساد"، ويحمّلونها مسؤولية تدهور البنية التحتية في منطقة غنية بالنفط، وتسهم بنسبة هائلة في ثروة العراق النفطية. كما وجهوا انتقادات لتدخُّل إيران في شؤون البلاد.

والخميس الماضي، اغتيلت عارضة الأزياء والمدونة تارة فارس في سيارتها وسط بغداد، وقبلها بيومين اغتيلت سعاد العلي، إحدى الناشطات في المجتمع المدني، بإطلاق نار أيضاً في البصرة.

كما شهد شهر أغسطس الماضي وفاة خبيرتي التجميل رشا الحسن ورفيف الياسري، في ظروف غامضة، وهو ما أحدث رد فعل واسعاً في الشارعين العراقي والعربي.

ولم تصدر حتى الآن الأسباب النهائية لوفاة خبيرتي التجميل، وإن كان المتحدثان باسم وزارتي الداخلية والصحة تحدثا عن "أسباب مبدئية"، لم يقتنع بها الشارع العراقي، تتعلق بتناول جرعة دواء زائدة في حالة "رفيف"، ومرض مفاجئ ألمَّ بـ"رشا".

مكة المكرمة