صحفي يهودي يعلن إسلامه ويهاجم "إسرائيل".. ماذا قال؟

الرابط المختصرhttp://cli.re/6ZYMJD

مهدي مجيد (يسار)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-08-2018 الساعة 22:43

أعلن الصحفي مهدي مجيد إسلامه بعد أن كان يعتنق اليهودية، كما هاجم دولة "إسرائيل" وهو الذي كان فيما مضى من أشرس المدافعين عنها.

وكتب مجيد وهو عراقي الأصل سلسلة تغريدات على "تويتر" قال فيها: "لم أكن مسلما و قد أمنت بالإسلام و أشكر الله الذي هداني، وجدت حقيقة الإسلام بعد بحث طويل والإسلام هو الطريق الصحيح".

وأضاف: "قريباً سأزور مكة المكرمة معتمراً وأرجو ان تسمح لي السلطات السعودية بذلك، عيد مبارك على إخوتي المسلمين الجدد و أرجو الله أن يهدي جميع اليهود و الصهاينة الذين كنت أنتمي لهم أينما ما كانوا و من كانوا، اللهم اغفر لي ذنوبي و اهدي جميع الخلق إلى الإسلام".

كما هاجم مجيد دولة "إسرائيل" بعد أن كان فيما مضى مدافعاً شرساً عنها قائلاً: "أرجو عدم الثقة بدولة اسرائيل أو أي شخصية أو مسؤول إسرائيلي مهما تحدث كلاماً جميلاً"، مضيفاً: "لا يهمهم سوى فائدتهم و مصلحتهم ، تمسكوا بدينكم الإسلام بعيداً عن شيوخ السوء و الضلالة".

كما لم ينس مجيد دعوة صديقه المحلل الإسرائيلي إيدي كوهين للإسلام مخاطباً إياه: "نصيحة أخوية دكتوري العزيزي إيدي عندما تتعرف على الإسلام الصح سيشرح الله صدرك و تبكي على ما مضى مثل ما حدث لي، موسى و هارون لو كانا موجودين لآمنوا بالإسلام و القرآن و النبي محمد صلى الله عليه و سلم".

لكن كوهين أجابه بشكل مختصر قائلاً: "لي ديني و لك دينك".

ومهدي مجيد هو صحفي من أصول عراقية، كان من أشد الداعين لتحالف بين كرد العراق و"إسرائيل"، كما كان من أشد المنادين بضرورة التطبيع مع دولة الاحتلال التي كان يصفها في كتاباته بمنارة "الديموقراطية" في الشرق الأوسط.

مكة المكرمة