ضحايا "شاحنة الموت" في بريطانيا من جنسية واحدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/eZQMwq

الشاحنة أتت لبريطانيا من ميناء زيبروغ البلجيكي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 24-10-2019 الساعة 17:41

كشفت الشرطة البريطانية، اليوم الخميس، عن هوية جميع الجثث الـ39 التي عثر عليها، الأربعاء، في شاحنة غربي لندن، مؤكدة أنها تعود لأشخاص يحملون الجنسية الصينية.

وأوضحت الشرطة البريطانية، في بيان لها، أن من بين الضحايا الـ39 "8 نساء"، مشيرة إلى أنها "داهمت 3 مواقع في إيرلندا الشمالية ضمن التحقيق في القضية لمعرفة ما إذا كانت هناك عصابات جريمة منظمة على صلة بالجريمة".

وكانت السلطات البريطانية قد تلقت بلاغاً بوجود حاوية شاحنة عثر بداخلها على أشخاص في مجمع "ووترغليد" الصناعي في منطقة "غريز"، وأعلنت وفاة جميع الضحايا.

وأوقفت السلطات سائق الشاحنة البالغ من العمر 25 عاماً، والمنحدر من إيرلندا الشمالية؛ بشبهة القتل، قالت إنها "لا تزال تحقق معه" في الواقعة التي وصفها رئيس الحكومة البريطانية، بوريس جونسون، بأنها "مفزعة".

وكانت الشاحنة المنكوبة قد وصلت إلى بريطانيا، صباح الأربعاء، قادمة من ميناء زيبروغ البلجيكي، آتية من إيرلندا.

من جهتها فتحت النيابة البلجيكية أيضاً تحقيقاً للكشف عن الجهات المنخرطة في تحركات الشاحنة في الأراضي الأوروبية بالتنسيق مع الجانب البريطاني.

وقال المدعي الفيدرالي البلجيكي، في بيان: إنه "سيتم إجراء هذا التحقيق بالتعاون الوثيق بين الشرطة البريطانية والسلطات القضائية".

وبهذا الخصوص قال محققون بلجيكيون: إنه "لم يتضح بعد تاريخ ركوب الضحايا الحاوية وما إذا كان ذلك قد حدث في بلجيكا".

وترجح تقارير إعلامية أن سبب وفاة الضحايا يعود إلى تفعيل نظام التبريد داخل الحاوية المخصصة لنقل المواد الغذائية، ما أسفر عن انخفاض درجات الحرارة حتى 25 درجة مئوية تحت الصفر.

مكة المكرمة