ضيوف الرحمن يواصلون رمي الجمرات في أول أيام التشريق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4dX4qN

نحو 60 ألف حاج يؤدون فريضة الحج لهذا العام

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 21-07-2021 الساعة 15:28
- متى توجه الحجاج إلى مشعر مِنى؟

صباح الأربعاء؛ لرمي الجمرات الثلاث.

- كم عدد حجاج هذا العام؟

60 ألف حاج.

بدأ حجاج بيت الله الحرام، اليوم الأربعاء، رمي الجمرات الثلاث (الصغرى، الوسطى، الكبرى) في أول أيام التشريق، وذلك بعد أن أدوا طواف الإفاضة، وسط تدابير صحية مشددة.

ورمى الحجاج، صباح أمس الثلاثاء، جمرة العقبة بعد الانتهاء من ركن الحج الأعظم المتمثل في الوقوف على جبل عرفة. وبعد أداء طواف الإفاضة، عاد الحجاج إلى مشعر مِنى لرمي الجمرات الثلاث، والذي يتم بسبع حصيات لكل جمرة، وعلى مدار ثلاثة أيام.

ووزعت السلطات السعودية جمرات معقمة موضوعة في أكياس من البلاستيك؛ لتفادي انتشار الفيروس بين الحجيج.

واليوم الأربعاء، ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر مِنى، حيث يواصلون خلال أيام التشريق الثلاثة (ثاني وثالث ورابع أيام عيد الأضحى) رمي الجمرات في أول أيام التشريق؛ مبتدئين بالجمرة الصغرى، ثم الوسطى، ثم جمرة العقبة الكبرى.

وأمس الثلاثاء، أدى ضيوف الرحمن طواف الإفاضة في المسجد الحرام (أول أيام العيد) بعد أن أتموا الركن الأعظم بالوقوف على صعيد عرفات، وسط إجراءات وتدابير وقائية مشددة.

وأدى حجاج بيت الله ركن الحج الأعظم يوم الاثنين بالوقوف على صعيد عرفات، في موسم حج استثنائي هو الثاني من نوعه في ظل جائحة "كورونا".

وقضى الحجاج ليل الاثنين في مشعر مزدلفة، ورموا الجمرة الكبرى صباح الثلاثاء في مِنى، وسط تدابير صحية مشددة.

وتوافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر منى مع بزوغ فجر الثلاثاء، مهللين مكبرين، حيث بدؤوا رمي جمرة العقبة الكبرى، ويشرع لهم بعد ذلك نحر هديهم، ثم حلق رؤوسهم، وأداء طواف الإفاضة بالبيت العتيق والسعي بين الصفا والمروة.

ويبقى الحجاج في مشعر منى بعد ذلك، حيث يكملون مناسكهم برمي الجمرات الثلاث، يبدؤون بالصغرى ثم الوسطى فالكبرى، كل منها بـ7 حصيات، خلال أيام التشريق (ثاني وثالث ورابع أيام العيد). ويأتي رمي الجمار تذكيراً بعداوة الشيطان الذي اعترض نبي الله إبراهيم -عليه السلام- في هذه الأماكن، فيعرفون بذلك عداوته ويحذرون منه.

وكانت وزارة الحج والعمرة السعودية قد وزعت الحصيات على الحجاج؛ لرميها في مشعر منى المخصص لذلك، بعد تعقيمها مسبقاً ووضعها في أكياس خاصة، وفقاً للبروتوكولات الصحية الخاصة بموسم حج هذا العام.

في السياق ذاته قالت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي إنها نجحت في تنظيم دخول الحجيج إلى الحرم المكي عبر أبواب محددة لكل فوج، ووفق تنظيم وترتيب دقيق رُوعي فيه أعلى الإجراءات الوقائية وتطبيق التباعد الجسدي.

ونقلت جريدة "الرياض" المحلية عنها قولها: "تأدية الطواف حول الكعبة المشرفة من خلال المسارات الافتراضية تمت بانسيابية عالية وجرى تسهيل حركة الحشود".

بدوره أكد قائد القوات الخاصة لأمن الحج والعمرة، اللواء محمد البسامي، أن خطط تفويج ضيوف الرحمن إلى المسجد الحرام لأداء طواف الإفاضة تسير وفقاً للخطة المعتمدة لحج هذا العام.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن اللواء البسامي، قوله إنه تم توزيع الكثافات القادمة من الحجاج إلى المسجد الحرام على صحن المطاف والدور الأرضي والدور الأول، اتباعاً للضوابط والإجراءات الصحية ‏والوقائية المعتمدة لحج هذا العام.

ويؤدي مناسك الحج هذا العام نحو 60 ألف حاج، بسبب جائحة "كورونا"، جميعهم من داخل المملكة، مقارنة بمليونين ونصف المليون حاج، كانوا يؤدون المناسك في كل عام قبل الجائحة.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة