عودة 4 ملايين نازح عراقي لديارهم منذ هزيمة "داعش"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gMBz5M

ما يقرب من 95 ألف عائلة ما زالت تقطن بمخيمات النزوح في العراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 03-03-2019 الساعة 09:51

أعلنت وزارة الهجرة والمهجَّرين العراقية عودة أكثر من 4 ملايين نازح إلى ديارهم بعد تحريرها من تنظيم داعش حتى الآن، في حين لا يزال نحو 465 ألفاً يسكنون مخيمات النزوح. 

وكان رئيس الوزراء العراقي السابق، حيدر العبادي، أعلن في ديسمبر 2017، سيطرة القوات العراقية على الحدود السورية-العراقية بالكامل، مؤكداً "انتهاء الحرب" ضد "داعش" رسمياً.

وذكر المتحدث باسم الوزارة، ستار نوروز، في بيان، أمس السبت، أنه "حسب المؤشرات التي لدى الوزارة، فإن ما يقرب من 95 ألف عائلة ما زالت تقطن بعموم مخيمات النزوح في البلاد، إلا أن الوزارة تسعى قدر المستطاع لإجراء مسح، للوقوف على الأعداد الحقيقية المتبقية من النازحين، وذلك وفق توجيهات رئاسة الوزراء". 

وأشار نوروز إلى أن "الهجرة والمهجَّرين بانتظار توجيهات رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، للتعامل مع ملف عوائل الإرهابيين العراقيين في البلد ودول الجوار". 

وأضاف: إنه "حتى الآن، لم تصدر أي توجيهات تحدد واجبات الوزارة ودورها بهذا الشأن". 

ووفق أرقام أعلنتها منظمة الهجرة الدولية، منتصف العام الماضي، فإن مليوني عراقي كانوا لا يزالون نازحين في مخيمات منتشرة بأرجاء البلاد من أصل 5.8 ملايين تركوا منازلهم في خضم الحرب بين القوات العراقية ومسلحي "داعش" بين عامي 2014 و2017.

ولا يزال كثير من النازحين غير قادرين على العودة إلى منازلهم رغم مرور أكثر من عام على انتهاء الحرب التي دمرت آلاف المساكن والبنى التحتية الأساسية، لتأمين خدمات الكهرباء والصحة والتعليم وغيرها. 

وتقول الحكومة العراقية إنها بحاجة إلى نحو 88 مليار دولار على المدى القصير، لإعادة إعمار ما دمرته الحرب.

وجدير بالذكر أنه على الرغم من إعلان الانتصار على تنظيم الدولة في العراق، فإن هناك خلايا نائمة تشن هجوماً بين فترة وأخرى، يستهدف المدنيين في عدة مدن. 

مكة المكرمة