عُمان.. عودة الخدمات الصحية لما كانت عليه في ذروة كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3oDJ77

مع استمرار عمليات التلقيح ترتفع الإصابات بكورونا في عُمان

Linkedin
whatsapp
الأحد، 28-03-2021 الساعة 14:30

- ما أبرز الخطوات التي اتخذتها السلطنة حديثاً لمواجهة كورونا؟

تقليص الخدمات الصحية إلى الخدمات الأساسية فقط، سواء في الرعاية الصحية الأولية أو الرعاية التخصصية.

- ما سبب اتخاذ هذه الخطوة؟

تسجيل ازدياد في إصابات كورونا.

أعلنت وزارة الصحة العُمانية تقليص الخدمات الصحية في السلطنة، والعودة إلى العمل وفق ما كان عليه الوضع أثناء ذروة وباء كورونا.

جاء ذلك وفقاً لما أعلنته الوزارة عقب اجتماع، اليوم الأحد، رأسه أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة، بحضور المختصين في الوزارة؛ لمناقشة مستجدات الوضع الوبائي، والازدياد الكبير في أعداد الحالات المسجلة بفيروس "كورونا"، وازدياد أعداد المنومين بالمستشفيات، وخصوصاً في وحدات العناية المركزة.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الشبيبة" المحلية: "تقرر إثر الاجتماع تقليص الخدمات الصحية إلى الخدمات الأساسية فقط، سواء في الرعاية الصحية الأولية أو الرعاية التخصصية".

وأضافت أنه تقرر كذلك "العمل بخطة استمرارية الأعمال كما كان عليه الوضع أثناء ذروة الوباء في الموجات السابقة".

كما جرى خلال الاجتماع "استعراض التحديات والحلول لمواجهة هذه المرحلة من الجائحة، والتي تتطلب توحيد كافة موارد القطاع الصحي للعناية بالأعداد المتزايدة من المرضى"، بحسب المصدر.

وكانت سلطنة عُمان قررت، يوم الخميس الماضي، فرض الإغلاق الليلي؛ في خطوة جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بالبلاد.

وبحسب ما ذكرت اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا، فقد تقرر فرض الإغلاق الليلي للأنشطة التجاريّة، ومنع الحركة للأفراد والمركبات؛ من الساعة الثامنة مساءً إلى الساعة الخامسة صباحاً.

كما قررت اللجنة تمديد العمل بقرار استمرار الطلبة في تلقي التعليم في المدارس الحكوميّة بطريقة التعليم عن بعد لينتهي 8 أبريل المقبل، ويُستثنى من ذلك طلبة الصف الثاني عشر الذين سيتم التعامل معهم بنظام التعليم المدمج.

وبلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا في سلطنة عُمان وفق أحدث الإحصاءات الرسمية 154 ألف حالة إصابة، شفي منها 141 ألف حالة، في حين بلغ عدد الوفيات المتأثرة بالفيروس 1650 حالة وفاة.

مكة المكرمة