عُمان.. ندوة بمؤتمر دولي تدعو لإيجاد فرص متساوية للمعاقين

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 24-04-2015 الساعة 21:02


اختتم قسم ذوي الإعاقة، بالتعاون مع جماعة أصدقاء المجتمع، بعمادة شؤون الطلبة بجامعة السلطان قابوس في عُمان، الخميس، ندوة "التعليم العالي وذوي الإعاقة: فرص وتحديات"، وذلك ضمن فعاليات المؤتمر الدولي الـ15 لتدريس اللغة الإنجليزية، الذي بدأت أعماله أمس، واستمرت حتى اليوم.

استضافت الندوة عدداً من الخبراء والروَّاد في مجال الإعاقة؛ مثل الدكتور ديفيد بينز، والدكتور ديفيد جريفين، وغيرهم من ذوي الخبرة، والناجحين من ذوي الإعاقة، إضافة إلى حضور شركات منتجات وخدمات تقنية تخدم ذوي الإعاقة مثل لوجان ودولفن وبيركنس.

وفي إطار الندوة، عقدت الجامعة حلقة عمل حول التقنيات الحديثة لذوي الإعاقة، قدمها الدكتور أوكونور مدير مكتب خدمات الإعاقة والتعليم بجامعة براندمان.

وكان هدف الندوة نشر الوعي بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والفرص المتاحة لهم، حيث تناولت العديد من المفاهيم الخاصة بتعليم ذوي الإعاقة، وتزايد أعدادهم في مراحل التعليم العالي، وأكثر أنواع الإعاقة شيوعاً، وكذلك الحلول التقنية المساعدة للطلاب ذوي الإعاقة، وأهمية توفير فرص متساوية لهم كبقية الطلبة.

وفي الختام، افتتح المعرض المصاحب للمؤتمر، الذي يضم مجموعة من الشركات التي تعرض أحدث الأجهزة المساعدة لذوي الإعاقة في الجانب التعليمي والمعرفي.

وعرضت شركة إتش آي إم الدولية المتحدة، منتجاتها لضعيفي النظر من جميع فئات المستخدمين، وشركة دولفن لتقديم الحلول البديلة في التعليم، إضافة إلى شركة آي سكويرد لصناعة قارئ الشاشات ومنتجاتها التي تلقى دعماً من شركة ويندوز، لتسمح للمكفوفين باستخدام شاشات الحواسيب، وشركة انكس برايل، لوجن تكنولوجي، وبيركنس برودكت، وشركة الناطق، وكونسورت وورد، وأركان أخرى تابعة لمركز اللغات في الجامعة.

مكة المكرمة