"فتى البيضة" يقدم هدية للمسلمين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LN1DPa

تحول الفتى الأسترالي إلى نجم على المنصات الاجتماعية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 29-05-2019 الساعة 16:45

تبرع الأسترالي "ويل كونولي"، الذي اشتهر بلقب "فتى البيضة"، اليوم الأربعاء، بمبلغ 99 ألف دولار أمريكي، لمساعدة ضحايا مجزرة المسجدين بنيوزيلندا في مارس الماضي.

ونال كونولي (17 عاماً)، شهرة عالمية، بعد أن كسر بيضة على رأس السيناتور الأسترالي فرايزر أنينغ، الذي أدلى بتصريحات مستفزة بشأن مجزرة المسجدين.

وبعد ذلك تدفقت التبرعات على كونولي، إذ نجح متطوعون في مبادرة لجمع عشرات الآلاف من الدولارات.

وتهدف المبادرة إلى مساعدة "البطل الصغير" على دفع نفقات الدعوى القضائية المرفوعة بحقه، لا سيما أن هناك من شجَّع على ملاحقة السيناتور.

وتحوَّل الفتى الأسترالي إلى نجم على المنصات الاجتماعية، ووصل عدد متابعيه على موقع إنستغرام إلى أكثر من نصف مليون.

وتلقى عدداً من التعليقات التي تشيد بما فعله، ووصفته بـ"السلوك البطولي"، كما حظي بلقب "فتى البيضة".

ونشر كونولي على حسابه الموثق في موقع إنستغرام، صورة ظهر فيها رقم 99.922.36 دولاراً أمريكياً، مرفقة بعنوان "تم التبرع بها اليوم". 

وأضاف في تعليق مصاحب للصورة: "أخيراً، بعد روتين طويل، تم تحويل مبلغ 99 ألف دولار إلى مؤسسة كرايستشيرش لدعم الضحايا".

وقال: "لقد قررت التبرع بكل هذه الأموال، لمساعدة ضحايا المجزرة (نيوزيلندا)"، التي أودت بحياة 51 شخصاً وأوقعت عشرات الجرحى، في أكبر اعتداء من نوعه بالبلد الآمن.

وكان هجومٌ دامٍ قد نفذه شاب أسترالي من اليمين المتطرف، على مسجدين بمدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا، منتصف مارس الماضي.

مكة المكرمة