فرنسا تحظر بيع الكحوليات في مناطق مشجعي يورو 2016

يأتي القرار بعد المواجهات التي اندلعت بين الجماهير البريطانية والروسية

يأتي القرار بعد المواجهات التي اندلعت بين الجماهير البريطانية والروسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-06-2016 الساعة 22:11


قرر وزير الداخلية الفرنسي، برنارد كازنوف، حظر بيع المشروبات الكحولية في المناطق الحساسة التي قد تشهد مواجهات بين الجماهير قبل المباريات التي ستقام ضمن بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016".

وقال كازنوف في بيان له الأحد: "طلبت من المقاطعات اتخاذ كافة التدابير المطلوبة؛ بما فيها حظر بيع المشروبات الكحولية قبل وخلال المباريات في المناطق الحساسة، وأماكن الشاشات العملاقة المخصصة للمشجعين لمتابعة المباريات خارج الملاعب في المدن".

ويأتي قرار كازنوف بعد المواجهات التي اندلعت بين الجماهير البريطانية والروسية، قبل انطلاق مباراتهم التي جرت أمس السبت وانتهت بالتعادل الإيجابي بنتيجة 1-1.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، حذر في وقت سابق اليوم، الاتحادين الروسي والإنجليزي، رسمياً بالاستبعاد من بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016"، في حال استمرار أعمال العنف والشغب الجماهيري خلال الفترة المقبلة.

وقال في بيان على موقعه الإلكتروني: إن "اللجنة التنفيذية في الاتحاد الأوروبي، حذرت اتحادَي كرة القدم في البلدين، باتخاذ عقوبات ضدهما، بينها احتمال استبعاد المنتخبين من البطولة؛ إذا تكرر عنف مشجعي المنتخبين، بصرف النظر عن أية قرارات قد تتخذها اللجان التأديبية المستقلة بشأن الحوادث التي تقع داخل الملاعب".

ونشبت أعمال شغب بين الجمهورين، على هامش مباراة بين فريقيهما، أمس السبت، على ملعب "فيلودروم"، ضمن فعاليات المجموعة الثانية بالبطولة التي تستضيفها فرنسا؛ ما أدى لسقوط جرحى.

وأظهر مقطع مصور نقلته قناة "بي إن سبورت" الرياضية، أمس، اشتباكات بين جماهير البلدين في مدينة مارسيليا (جنوب)، وتدخلت الشرطة لفض أعمال الشغب، واعتقلت العشرات من الجانبين.

وأضافت القناة أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة 15 شخصاً بعضهم في حالات خطرة.

واستخدم نحو 250 رجل شرطة الغازات المسيلة للدموع؛ ما اضطر الجماهير إلى الهرب في الشوارع الفرعية القريبة من المكان، في حين استمروا في الاشتباكات، وكسر الزجاجات الفارغة.

مكة المكرمة