قتيلان ومئات الجرحى في احتفالات الإيرانيين بعيد النوروز

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GyRxQZ

يحتفل به في إيران وأفغانستان وكردستان العراق وتركيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 20-03-2019 الساعة 10:25

قضى شخصان وأصيب أكثر من 615 آخرين في عموم إيران، خلال احتفالات الأربعاء الأخير الذي يسبق بداية السنة "الفارسية"، أو ما يسمى بعيد "النوروز".

وقال رئيس هيئة الطوارئ الإيراني بيرحسين كوليوند، أمس الثلاثاء: "قتل شخصان على الأقل، وأصيب 615 آخرون بحروق وجروح بعضها خطيرة، بينهم 524 رجلاً و91 امرأة، إثر تفجير الألعاب النارية خلال الاحتفال بليلة الأربعاء الأخيرة من الشهر الجاري"، مضيفاً: "قمنا بإسعاف جميع المصابين".

وأكّد كوليوند، بحسب وكالة "سبوتنيك"، أن فرق الطوارئ على أتم الاستعداد لاستقبال المصابين، قائلاً: "فرق الطوارئ جاهزة في طهران والمدن الأخرى منذ الساعة 12 ظهراً حتى 12 ليلاً، وقمنا بنشر 5500 سيارة وموتور إسعاف من أجل تقديم الإسعافات للمصابين المحتفلين بليلة الأربعاء".

وتابع: "قمنا بنشر هذه الفرق في أماكن مختلفة من البلاد والأماكن التي تقام فيها الاحتفالات بشكل كبير ومتوقع أن تقع فيها إصابات".

وفجر الإيرانيون المفرقعات وقنابل الصوت والألعاب النارية، وأقاموا احتفالات النار في أغلب أنحاء إيران.

يشار إلى أن هذه الاحتفالات تتسبب سنوياً في سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى، حيث يقوم الإيرانيون بإشعال النيران في الشوارع والساحات، ويقفزون فوقها، وذلك في آخر أربعاء تسبق عيد "النوروز"، وهو بداية السنة الفارسية يوم 21 مارس.

ويعتبر "النوروز" من أهم الأعياد عند القومية الفارسية، ويُحتفل به في إيران والدول المجاورة كأفغانستان وتركيا، ويحتفل به الأكراد خاصة في شمال العراق، وتعود جذور عيد النوروز جزئياً إلى التقاليد الدينية المجوسية.

مكة المكرمة