قتيل و4 جرحى بإطلاق نار في مقر شركة "يوتيوب" بكاليفورنيا

مقر شركة يوتيوب يتعرض لإطلاق نار

مقر شركة يوتيوب يتعرض لإطلاق نار

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 04-04-2018 الساعة 07:47


قالت الشرطة الأمريكية إن أربعة أشخاص أصيبوا بجروح بعد إطلاق النار عليهم في مقر شركة "يوتيوب" في شمالي ولاية كاليفورنيا الأمريكية، والذي يعمل فيه نحو 1700 شخص.

وأكد إد برباريني، رئيس الشرطة في سان برونو، أن "المرأة التي يعتقد أنها من كانت تطلق النار وجدت مقتولة داخل المبنى، بعد إصابتها بجروح تسببت بها بنفسها".

ويعتقد أن رجلاً يبلغ من العمر 36 عاماً في حالة حرجة هو صديق المشتبه بها، وفقاً لما ذكرته شبكة "سي بي إس" الإخبارية. كما تم إطلاق النار على امرأتين.

وبعد دقائق عثر الضباط على امرأة يبدو أنها أطلقت النار على نفسها، كما قيل.

وكان قد سُمع صوت إطلاق نار بالقرب من مقر يوتيوب ممَّا دفع الموظفين إلى الهرب مذعورين من المبنى في شمالي سان فرنسيسكو.

وأكد مستشفى سان فرنسيسكو أنه يعالج 3 جرحى أصيبوا في إطلاق النار، منهم حالة إصابتها حرجة، بحسب تقارير وكالة أسوشييتد برس.

وقال أحد موظفي شركة "يوتيوب"، كان يتناول الطعام في مطعم قريب، لشبكة فوكس نيوز إنه ساعد امرأة مصابة بجروح في ساقها ريثما تأتي سيارة الإسعاف.

وأظهرت محطات تلفزيون محلية صوراً لموظفين يغادرون المبنى وأيديهم فوق رؤوسهم، كما أظهر تسجيل آخر طابوراً من الموظفين تتفحصهم الشرطة فرداً فرداً.

ونقل الجرحى الثلاثة إلى مستشفى زوكربيرغ سان فرانسيسكو العامة. وقال مسؤولون إن حالة المرأة البالغة من العمر 32 عاماً خطيرة، في حين أن حالة المرأة الأخرى مستقرة.

مكة المكرمة