قرار سعودي بعودة المواطنين وأسرهم عبر منافذ برية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/b1eXNY

السماح بدخول العاملات المنزليات المقيمات

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 24-08-2020 الساعة 16:02
- من تشمل قرارات العودة إلى السعودية عبر المنافذ البرية؟

السعوديين مع أفراد من أسرهم لا يحملون الجنسية السعودية، بالإضافة للعمالة المنزلية المقيمة.

- هل تشمل جميع المنافذ البرية السعودية؟

لا تشمل سوى الخفجي، والرقعي ، والبطحاء ، وجسر الملك فهد.

أعلنت السلطات السعودية، يوم الاثنين، السماح بدخول المواطنين والمواطنات، مع أفراد من أسر غير السعوديين، والعمالة المنزلية المقيمة في المملكة المرافقة لهم، الراغبين بالعودة، وذلك عبر المنافذ البرية من الدول المجاورة مباشرة، في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس" أن القرار أصدرته المديرية العامة للجوازات ضمن توجيهات عليا، مع تأكيد ضرورة الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية المعتمدة.

وبينت المديرية العامة للجوازات أنه يتعين على المواطنين والمواطنات مع (أزواجهن، وزوجاتهم، وأبنائهم، وبناتهم) الراغبين في العودة إلى المملكة عبر المنافذ البرية إرفاق الوثائق والمستندات التي تثبت صلة القرابة للمرافقين لهم (من غير السعوديين) للحصول على الموافقة المسبقة قبل وصولهم إلى المنفذ.

وأشارت إلى أنه يمكن الحصول على الموافقة من خلال الدخول على منصة "أبشر" للخدمات الإلكترونية ثم خدماتي واختيار أحد منافذ القدوم (الخفجي، أو الرقعي، أو البطحاء، أو جسر الملك فهد)، وذلك في المرحلة الأولى.

ولفتت إلى أنه ستتم إضافة بقية المنافذ البرية في المرحلة الثانية بالتنسيق مع مركز المعلومات الوطني.

كما أكدت الجوازات ضرورة إحضار شهادة فحص خلو من كورونا لغير السعوديين، وألا يكون قد مضى عليها أكثر من 48 ساعة.

وفي مارس الماضي، أغلقت المملكة المنافذ البرية مع جيرانها للحد من تفشي وباء فيروس كورونا، ومنعت الخروج والدخول عبره، مع السماح بمرور الشاحنات التجارية فقط، لتعاود فتح المنافذ مع الكويت والإمارات والبحرين والأردن فقط في 24 يوليو المنصرم.

وسبق أن أعلنت السلطات، يوم السبت الماضي، عودة موظفي القطاع العام كافة إلى مقار العمل، مع الالتزام بتطبيق البروتوكولات الوقائية، ابتداءً من نهاية أغسطس الجاري.

وبلغ مجموع إصابات كورونا في السعودية 308 آلاف و654 حالة مؤكدة، منها 282 ألفاً و888 متعافياً، إضافة إلى 3691 وفاة، وفق آخر الأرقام الرسمية المعلنة.

مكة المكرمة