قطر الخيرية تفتتح المركز الإسلامي في "بياتشنزا" الإيطالية

الجالية المسلمة في مدينة "بياتشنزا" هي الثانية من حيث العدد بالمدينة

الجالية المسلمة في مدينة "بياتشنزا" هي الثانية من حيث العدد بالمدينة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 25-05-2016 الساعة 21:23


افتتح الشيخ حمد بن ناصر بن جاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة جمعية "قطر الخيرية"، الأربعاء، مبنى المركز الإسلامي في مدينة "بياتشنزا" بشمالي إيطاليا، بحضور عدد من مسؤولي الجمعية ورجال أعمال وشخصيات إسلامية ومسؤولين محليين وجمع من أبناء الجالية المسلمة.

ويخدم مركز "بياتشنزا" الإسلامي أبناء الجالية المسلمة والمجتمع المحلي، ويتكون من مبان متقاربة تضم مسجداً كبيراً يتسع لأكثر من 600 مصل، وقاعات متعددة الأغراض للندوات والمحاضرات وأنشطة مختلفة كالإفطارات الجماعية في رمضان.

وتعد الجالية المسلمة في مدينة "بياتشنزا" الإيطالية في المرتبة الثانية من حيث العدد بالمدينة، حيث يصل عددهم إلى أكثر من 28 ألف مسلم ينحدرون من جنسيات مختلفة.

وأكد الشيخ حمد بن ناصر آل ثاني، في كلمة له، أن افتتاح هذا المركز يأتي انطلاقاً من رؤية "قطر الخيرية" باعتبارها منظمة تنموية وإنسانية رائدة، تنهل من مختلف التجارب البشرية المثلى؛ لتحقيق أقوى تأثير من أجل أبلغ أثر.

وأضاف: "إن المركز يأتي استجابة للطلب المتزايد على دعم المدارس والمراكز الثقافية والتعليمية في دول أوروبا خاصة والعالم عامة، وحرصاً من قطر الخيرية على المساهمة في توطيد عرى الأخوة الإنسانية، ودعم المبادرات والبرامج والمشاريع الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة والتعايش السلمي بين مختلف الفئات".

وهنأت أنّا بالومبي، محافظة مدينة "بياتشتزا"، أبناء الجالية المسلمة على هذا الإنجاز بافتتاح مركز ثقافي كبير، وقالت: "إنها تتطلع إلى مواصلة العمل والتعاون مع الجالية المسلمة في المستقبل".

كما هنأ باولو دوزي، رئيس بلدية"بياتشنزا"، ممثلي الجالية المسلمة، وقال: "إن حصول أية جالية على مكان خاص بها يُعدُّ أمراً هاماً جداً، كما يُعدُّ من وسائل النمو والتفاعل الإيجابي في المجتمع الإيطالي".

وسيقوم المركز بنشاطات مختلفة دعوية وتربوية وتعليمية وثقافية وترفيهية ومؤتمرات وندوات ومعارض، كما يهدف للتعريف بالإسلام وخصائصه الحضارية، وخدمة الجالية المسلمة وتوسيع دائرة الحوار، وتفعيل مفهوم المواطنة الصالحة لدى المسلمين، والمساهمة في حماية الحريات والدفاع عن حقوق الإنسان، والعناية بالأسرة وتعليم المسلمين الجدد.

مكة المكرمة