قطر الخيرية تنفذ أكبر تدخل إغاثي لمتضرري فيضانات السودان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/WYRQv2

4 طائرات إغاثية وصلت الخرطوم

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 05-10-2020 الساعة 10:27

كيف تمكنت قطر الخيرية من الوصول إلى المتضررين من السيول؟

بالعبارات والقوارب النيلية، بعد انقطاع الطرق البرية بسبب الأمطار والسيول.

ما أبرز المساعدات القطرية بعد السيول والفيضانات التي ضربت السودان؟

إرسال 4 طائرات إغاثية إلى الخرطوم.

قالت مؤسسة قطر الخيرية إنها نفذت أكبر تدخل إغاثي لمصلحة المتضررين من السيول والفيضانات بولاية سنار في السودان.

وأشارت إلى أنها اختتمت سلسلة من التدخلات بتقديم المواد الإيوائية والغذائية الضرورية للمتضررين في المناطق المنكوبة على ضفاف النيل الأزرق بمحلية سنجة.

ووفقاً لصحيفة "العرب" القطرية، اليوم الاثنين، فإن الفرق الميدانية التابعة لقطر الخيرية تمكنت من الوصول إلى المستهدفين في تلك المناطق بالعبارات والقوارب النيلية، بعد انقطاع الطرق البرية بسبب الأمطار والسيول والفيضانات التي ضربت السودان.

ونقلت الصحيفة عن حسين كرماش، مدير مكتب قطر الخيرية في السودان، قوله، إن المساعدات التي قدمتها الجمعية عبر قوافلها الإغاثية جاءت في إطار دعم المتأثرين من السيول والفيضانات ضمن حملة "سالمة يا سودان"، واستفادت منها ولاية سنار التي تعتبر من أكثر الولايات تضرراً من الفيضانات.

وأشار إلى أنه تم تقديم (1200) سلة غذائية و(2400) بطانية و(200) خيمة للمتأثرين خلال المرحلة الأولى التي تعنى بالإغاثة العاجلة.

وسبق أن أرسلت قطر الخيرية مئات الأطنان من مواد الغذاء والإيواء، حيث استقبلت الخرطوم (4) طائرات إغاثية في الفترة الماضية، ومن المتوقع أن تصل في غضون اليومين القادمين طائرة خامسة، بجانب باخرة تحمل نحو (330) طناً من المساعدات للمتضررين من الفيضانات ستصل إلى بورتسودان.

وأطلقت قطر الخيرية، مطلع سبتمبر الماضي، حملة لإغاثة المتضررين من الفيضانات والسيول في السودان تحت شعار "سلام للخرطوم".

وكان أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وجه بإرسال مساعدات عاجلة إلى السودان، فيما وقَّع الهلال الأحمر السوداني ونظيره القطري اتفاقية لمدة 5 سنوات، لتعزيز مواجهة السيول والفيضانات في البلاد.

وشهدت أحياء الخرطوم على ضفاف النيل ورافديه؛ النيل الأزرق والنيل الأبيض، فيضانات أدت إلى تدمير أكثر من 5 آلاف منزل، حسب السلطات، كما تعاني أحياء العاصمة المتمركزة على ضفاف الأنهر الثلاثة "النيل ورافديه"، من فيضانات منذ نحو أسبوعين، لم تسبق منذ 100 عام.

كما أعلنت وزارة الداخلية السودانية وفاة 138 شخصاً وإصابة المئات.

مكة المكرمة