"قطر الخيرية": مدينة طيبة للأيتام بالسودان شارفت على الانتهاء

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/vbV8RB

يُتوقع أن تُفتتح المدينة في غضون شهر ونصف الشهر

Linkedin
whatsapp
الأحد، 14-06-2020 الساعة 09:58

- ما هي مدينة طيبة التعليمية؟

ترعى 600 يتيم رعاية مباشرة وكاملة، ويستفيد منها 6 آلاف و600 من الأيتام وأسرهم والفئات الأشد احتياجاً. 

- ماذا تقدم للسكان؟

خدمة طبية متميزة للدارسين وللقرى الفقيرة القريبة.

أعلنت جمعية "قطر الخيرية" أنَّ عملها في مدينة طيبة التعليمية، المخصصة للأيتام، بالريف الجنوبي للعاصمة الوطنية أم درمان بالسودان شارف الانتهاء.

وقال حسين كرماش مدير "قطر الخيرية" مكتب السودان، إن نسبة الإنجاز وصلت إلى 95%، بحسب ما ذكرته صحيفة "الراية" القطرية، الأحد.

وتستهدف المدينة رعاية 600 يتيم بصورة كاملة ومباشرة، بينما تتسع مظلة المُستفيدين منها لتشمل 6 آلاف و600 من الأيتام وأسرهم والفئات الأشد احتياجاً بتلك المناطق الفقيرة جنوبي ولاية الخرطوم.

وتوقع انتهاء كل الأعمال المتعلقة بالمدينة في غضون شهر ونصف الشهر؛ عقب انتهاء فترة الحظر الصحي التي فرضتها السلطات السودانية لمواجهة فيروس كورونا.

وأضاف أن مدينة طيبة التعليمية ستكون في كامل الاستعداد والجاهزية للافتتاح قبل بداية العام الدراسي المقرر له مطلع سبتمبر المقبل، مشيراً إلى أن عملية اختيار الطلاب الأيتام تمضي الآن وَفق أسس ومعايير محكمة وتنسيق تام مع المختصّين في وزارة التربية والتعليم.

وتتكون المدينة التي تم بناؤها على مساحة 9 آلاف متر مربع من عدد من المرافق، أهمها مدرسة للتعليم الأساسي وتضم 9 فصول ومعمل حاسوب، ومدرسة ثانوية تضمّ أربعة فصول ومعملاً ومكتبة ومعمل حاسوب بجانب ملحقات المدرستَين من مكاتب ودور أخرى.

ومن الوحدات المهمة كذلك بالمدينة المركز الصحي المجهز بشكل حديث لكي يقدم خدمة طبية متميزة للدارسين وللقرى الفقيرة القريبة منه، إلى جانب المرافق الإدارية المختلفة وقاعات الطعام والأنشطة ومرافق للأنشطة الرياضية.

وتضم المدينة كذلك سكناً داخلياً للأيتام يتسع لـ600 يتيم.

ويكتسب مشروع مدينة طيبة التعليمية أهمية مضاعفة؛ نظراً إلى أن عدد الأيتام في ولاية الخرطوم وحدها نحو 60 ألف يتيم، حسب وزارة الرعاية اﻻجتماعية لولاية الخرطوم، في وقت لم تتجاوز فيه نسبة الكفالة من المنظمات والجهات الحكومية 50%.

مكة المكرمة