قطر تفتتح مركزاً لعلاج مرضى السرطان في بوركينا فاسو

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Qk518e

جانب من الافتتاح الذي حضره الرئيس البوركيني ووزير الصحة القطري

Linkedin
whatsapp
الأحد، 11-04-2021 الساعة 14:55

ما أهداف مركز قطر لعلاج السرطان في بوركينا فاسو؟

رفع قدرة البلاد على علاج السرطان وتقليل عمليات العلاج بالخارج.

ما هي قوة مركز قطر لعلاج السرطان في بوركينا فاسو؟

تبلغ مساحته 3 آلاف متر مربع، ومبنى بمساحة 1200 متر مربع، حيث يحوي كامل التجهيزات والمعدات الطبية اللازمة.

افتتح صندوق قطر للتنمية "مركزاً لعلاج مرضى السرطان في إحدى مدن بوركينا فاسو، وذلك لتعزيز قدرة البلد الأفريقي على مواجهة السرطان وتقليل عمليات العلاج خارج البلاج.

وحضر حفل الافتتاح رئيس بوركينا فاسو، روك مارك كريستيان كابوري، ووزير الصحة القطري الشيخ حمد بن ناصر بن جاسم آل ثاني، وعدد من المسؤولين من الجانبين.

ويهدف مشروع المركز لزيادة القدرة وتحسين جودة علاج المصابين بالسرطان في بوركينا فاسو، وتقليل عدد عمليات الإجلاء والسفر من أجل العلاج المناسب، وخفض معدل الوفيات المرتبطة بالسرطان.

وخلال الافتتاح قال الوزير القطري إن حكومة بلاده لا تتوانى عن بذل وتقديم الجهود المرجوة لمساعدة الآخرين في تحقيق أهدافهم التنموية.

وأكد أن ذلك يأتي انطلاقاً من إيمانها الراسخ بأن تلبية الاحتياجات الإنسانية والتنموية، ولا سيما الصحية هي البوابة الرئيسية نحو الاستقرار السياسي والاجتماعي والاقتصادي لكل دولة.

من جانبه قال خليفة بن جاسم الكواري، مدير عام صندوق قطر للتنمية: "نحن فخورون بهذا الإنجاز المبهر باسم دولة قطر، حيث إن هذا الصرح الطبي الرائد يعد شاهداً على النقلة النوعية للخدمات الطبية العلاجية المتقدمة ليس في بوركينا فاسو فحسب، بل في غرب القارة الأفريقية أيضاً".

وقال إن المركز سيؤدي دوراً جوهرياً في بناء القدرات الفنية وتطوير خدمات الرعاية الصحية لفحص وعلاج أمراض السرطان، وكذلك تحقيق الهدف الثالث من أهداف التنمية المستدامة المعني بالصحة، وبذلك سيكون سبباً في إنقاذ حياة الكثيرين وإعطائهم الأمل وحياة أكثر صحة.

وبُني المركز على أرض تبلغ مساحتها 3 آلاف متر مربع ومبنى بمساحة 1200 متر مربع، حيث يحوي كامل التجهيزات والمعدات الطبية اللازمة.

ويعمل المركز على تدريب الطاقم الطبي لتقديم أفضل خدمات علاجية لمرضى السرطان.

ويقدر عدد مرضى السرطان في بوركينا فاسو بين 1600 و1800 مريض سنوياً، 60٪ منهم من النساء و40٪ من الرجال.

وتتسع طاقة المركز الاستيعابية لجميع هذه الأعداد بما يمكنه من تقديم العلاج والرعاية الطبية اللازمة لهم.

مكة المكرمة