قناة سعودية تستعين بالشريان والفتيات الهاربات لكسب الجمهور

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gnpkeZ

يحاول الشريان جذب المشاهدين للقناة عبر موضوع الفتيات السعوديات الهاربات المثير للجدل

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 16-02-2019 الساعة 22:26

بعد تحوّل العديد من المشاهدين السعوديين نحو القنوات العربية والأجنبية، تسعى قناة سعودية لاستعادة الجمهور عبر الإعلامي السعودي داود الشريان ببرنامج جديد يبدأ أولى حلقاته بظاهرة هروب السعوديات من المملكة نتيجة تطبيق نظام الوصاية عليهن.

وتقول صحيفة "عكاظ" السعودية إن الإعلامي الشريان يعود "لضخ التفاؤل في نفوس كثيرين بقدرته على استعادة المشاهدين الذين ضبطوا موجاتهم على محطات أخرى، وهو يستعد للظهور على شاشة SBC، بعد انقطاع عن البرامج الحوارية، عبر برنامج حواري، يبث أيام الأحد، والإثنين، والثلاثاء من كل أسبوع عند الساعة الثامنة مساء".

وبينت الصحيفة أن الشريان سيبدأ أولى حلقات برنامجه بمناقشة ملف هروب الفتيات إلى خارج المملكة، من خلال استضافة عدد منهن ومن المختصين.

ونشر حساب البرنامج على موقع "تويتر" مقطع فيديو يعرض مقتطفات من الحلقة التي سعت للحصول على إجابات حول أسباب هروب الفتيات، وأسباب طلبات اللجوء المقدمة من سعوديين بالخارج.

‏وطرح البرنامج أسئلة عدة حول الموضوع عن من الذي غرر بهؤلاء الفتيات، ولمصلحة أي جهة يتم هذا الأمر، وهل هي منظمات أم دول؟

وكشف هروب الفتاة السعودية رهف القنون في يناير الماضي، أسراراً لم تكن تعرف عن حال المرأة السعودية التي تعيش تحت نظام الولاية الذي يصادر الكثير من حقوقها كالعمل والدراسة والسفر من دون إذن ولي أمر.

وكشفت منظمة العفو الدولية اليوم أن أعداد السعوديين المتقدمين بطلبات لجوء على مستوى العالم آخذة في الزيادة، وفي مقدمتهم النساء الهاربات من نظام الوصاية المفروض عليهن في المملكة.

وأوضح متحدث باسم المنظمة لوكالة الأنباء الألمانية، أن عدد السعوديين تضاعف ثلاث مرات في عام 2017، مشيراً إلى "أن العدد المتنامي لطالبي اللجوء السعوديين وقمع ناشطين ومنتقدين للحكومة، تعد علامة تحذيرية لوضع حرية الرأي في المملكة".

وبحسب بيانات الهيئة الأوروبية للإحصاء (يوروستات)، فإن عدد السعوديين الذين تقدموا بطلبات لجوء إلى ألمانيا وحدها خلال الأعوام الأربعة الماضية بلغ نحو 180 شخصاً، في حين بلغ هذا العدد نحو 700 شخص على مستوى أوروبا، مقابل 210 فقط في الفترة بين 2011 و2014.

وسبق أن كشفت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين أن عدد طالبي اللجوء السعوديين تضاعف في عام 2017 بنسبة 318% مقارنة بعام 2012، حيث وصل إلى نحو 815 مقابل أقل من مئتين عام 2012.

مكة المكرمة