كندا.. تشييع مهيب لـ7 أطفال سوريين قضوا في حريق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LRaMny

رافق توابيت الأطفال السبعة حرس الشرف الكندي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 24-02-2019 الساعة 13:15

شيَّع أكثر من 2000 شخص بكندا جثامين سبعة أطفال لعائلة سورية لاجئة، لقوا حتفهم في حريق نشب بمنزلهم، في مدينة هاليفاكس بشرقي كندا، الأسبوع الماضي.

وجرت مراسم الجنازة وفق التقاليد الإسلامية، أمس السبت، ونقلت وقائعها عدة محطات تلفزيونية، حيث أقيمت في قاعة بمدينة هاليفاكس تتسع لـ2000 كرسي، في حين حضر كثيرون وقوفاً.

وقد رافق التوابيت السبعة الصغيرة البيضاء حرس الشرف الكندي، قبل نقلها إلى مقبرة المسلمين بالقرب من هاليفاكس.

ويعاني والد الأطفال القتلى، إبراهيم برهو، إصابات خطيرة، ولا يزال في غيبوبة بالمستشفى وفق الصحافة الكندية، في حين كانت إصابة الأم كوثر أقل خطورة، وتمكنت من حضور الجنازة.

ولقي الأطفال السبعة، الذين تتراوح أعمارهم بين أربعة أشهر و15 عاماً، حتفهم في حريق نشب بمنزلهم في منطقة هاليفاكس شرقي كندا، في وقت سابق من هذا الأسبوع، ولم تُعرف أسبابه حتى الآن.

وأثارت هذه المأساة موجة من التعاطف في جميع أنحاء كندا، حيث جُمعت تبرعات للأسرة بلغت ما يقرب من نصف مليون دولار كندي، في غضون أيام قليلة.

وكانت أسرة برهو قد انتقلت إلى كندا في عام 2017، بعد أن تكفلت برعايتها جمعية للاجئين في هاليفاكس. وأظهر شريط مصور على يوتيوب، حظي بمشاهدة على نطاق واسع، استقبال الأسرة في المطار بالورود والبالونات. 

مكة المكرمة