"كورونا".. حالات وفاة وإصابات جديدة في دول الخليج

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mxNNyV

البحرين كشفت عن طبيعة الإصابات لديها والدول القادمة منها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 02-04-2020 الساعة 12:00

وقت التحديث:

الخميس، 02-04-2020 الساعة 21:57

أعلنت دول الخليج العربي، الخميس، تسجيل حالات إصابة وشفاء جديدة بفيروس كورونا المستجد، في حين سجلت السعودية وحدها 5 حالات وفاة جديدة.

وسجلت وزارة الصحة السعودية 165 إصابة جديدة، فيما ارتفع إجمالي حالات الوفاة بفيروس كورونا المستجد إلى 21 حالة، بعد تسجيل خمس إصابات جديدة اليوم.

وبحسب الوزارة، وصل مجموع المصابين بفيروس كورونا بالمملكة إلى 1885 حالة، تعافى منهم 328، عقب تسجيل 64 حالة تعافٍ إضافية.

وزارة الصحة العامة القطرية أكدت، مساء الخميس، تسجيل 114 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا وشفاء حالة واحدة، بالإضافة إلى تسجيل ثالث حالة وفاة بالمرض.

كما أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة تسجيل 210 حالات إصابة بالفيروس و35 حالة شفاء.

وكشفت وزارة الصحة العُمانية عن تسجيل 21 إصابة جديدة بوباء كورونا، ليصبح العدد الكلّي للحالات المسجلة في السلطنة 231 حالة.

بدوره قال وزير الصحة في عُمان، الدكتور أحمد بن محمد السعيدي، إن الحالات التي تماثلت للشفاء ارتفعت إلى 57 حالة، إضافة إلى حالة وفاة وحيدة.

أما وزير الصحة الكويتي، الشيخ باسل حمود الصباح، فقد أعلن عن حالة شفاء جديدة، ليبلغ العدد الإجمالي 81 حالة.

فيما قال المتحدث باسم وزارة الصحة الكويتية، الدكتور عبد الله السند، إنه تم رصد 25 حالة جديدة لفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية؛ ليصبح مجموع الحالات 342 حالة.

كما أعلنت وزارة الصحة البحرينية، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 643 حالة منها 381 معافياً و4 وفيات.

وفي وقت سابق من الخميس، أوضحت أن 241 حالة مؤكدة بفيروس كورونا في البلاد قادمة من إيران، بنسبة بلغت 68% من الحالات المؤكدة القادمة من الخارج، إضافة إلى 112 إصابة من دول أخرى.

وزاد انتشار فيروس كورونا بدول الخليج مع توسُّع انتشاره في إيران، بسبب وقوعها بالضفة المقابلة للخليج العربي ووجود حركة تنقُّل واسعة معها.

وينتشر الفيروس اليوم في الأغلبية الساحقة من دول العالم باستثناء دول قليلة، لكنَّ أكثر وفياته وحالات الإصابة الناجمة عنه هي في إيطاليا وإسبانيا والصين وإيران والولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا.

وحتى لحظة إعداد هذا الخبر أصاب كورونا أكثر من 940 ألفاً حول العالم، توفي منهم ما يزيد على 47 ألفاً و500 شخص، وتعافى أكثر من 196 ألفاً.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، ومن ضمنها صلوات الجمعة والجماعة.

مكة المكرمة