كورونا في الخليج.. الوفيات تتجاوز 200 وحالات إصابة جديدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4kjmaN

العدد الكلي لحالات الإصابة المسجلة في السلطنة بلغ 1614

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-04-2020 الساعة 10:24

وقت التحديث:

الأربعاء، 22-04-2020 الساعة 17:14

سجلت دول الخليج العربي، اليوم الأربعاء، إصابات جديدة بفيروس كورونا، خلال آخر 24 ساعة، فيما بلغ مجموع الوفيات 204 حالات.

وأعلنت المتحدثة باسم القطاع الصحي في الإمارات، فريدة الحوسني، الكشف عن 483 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا من جنسيات مختلفة، ليبلغ إجمالي الحالات المسجلة في الدولة 8238 إصابة.

وذكرت الحوسني أنه تم تسجيل 6 حالات وفاة تعود لجنسيات مختلفة من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا، ليصل إجمالي حالات الوفاة المسجلة في الدولة إلى 52 حالة.

كما أعلنت الإمارات ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 1546 حالة، وذلك بعد تسجيل 103 حالات شفاء جديدة.

وفي السعودية أعلن متحدث باسم وزارة الصحة تسجيل وفيات جديدة في المملكة، ليصل إجمالي الوفيات إلى 114 حالة، فيما تم تسجيل 172 حالة تعافٍ، ليصل مجموع المتعافين إلى 1812 حالة.

كما بلغ إجمالي حالات الإصابات في المملكة 12772 حالة، بينها 10846 حالة نشطة، منها 82 حالة حرجة بعد تسجيل 1141 حالة جديدة.

أما في البحرين فقد تم تسجيل 36 حالة إصابة إضافية بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 2009 حالات.

كما تم تعافي 242 حالة إضافية من كورونا في البحرين، ليصل العدد الإجمالي للحالات المتعافية إلى 1026 حالة.

وقالت وزارة الصحة العمانية في تغريدة على "تويتر" إن 35 حالة إصابة بالوباء تعود لمواطنين عمانيين، و71 حالة لغير العمانيين.

وأضافت أن العدد الكلي لحالات الإصابة المسجلة في السلطنة بلغ 1614، وعدد الوفيات 6.

من جانبه، أعلن وزير الصحة الكويتي باسل حمود الصباح، تعافي 31 حالة إصابة جديدة من المرض؛ ما رفع عدد المتعافين إلى 443 حالة.

ولاحقاً أعلنت الوزارة، في بيان، تأكيد إصابة 168 حالة جديدة، وحالتي وفاة جديدتين بالفيروس؛ ليصبح إجمالي عدد الحالات 2248 حالة، ومجموع الوفيات 13.

وفي قطر أعلنت وزارة الصحة العامة تسجيل 608 حالات إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس، وشفاء 75 حالة من المرض، بالإضافة لحالة وفاة جديدة.

وبذلك ارتفع عدد حالات الإصابة بالمرض في قطر إلى 7141، والمتعافين إلى 689، فيما بلغ عدد الوفيات 10 حالات.

جدير بالذكر أن انتشار فيروس كورونا زاد بدول الخليج مع توسُّع انتشاره في إيران، بسبب وقوعها بالضفة المقابلة للخليج العربي ووجود حركة تنقُّل واسعة معها.

وأجبر انتشار الفيروس التاجي دولاً عديدة على إغلاق حدودها البرية، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر تجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

وحول العالم، تجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا حتى لحظة كتابة الخبر (22 أبريل)، مليونين و559 ألفاً، في حين بلغ عدد الوفيات أكثر من 177 ألف حالة، وعدد المتعافين من المرض أكثر من 696 ألف حالة.

كورونا

مكة المكرمة