لتخليص ولدها من سجون السعودية.. هذا ما فعلته عائلة سودانية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/QMaebb

تعتقل السعودية أحمد مدير منذ عام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 05-11-2019 الساعة 21:33

طالبت أسرة معتقل سوداني في السجون السعودية، الثلاثاء، وزارة خارجية بلادها بالتدخل لدى السلطات في الرياض لإطلاق سراح نجلها المحتجز منذ نحو عام.

وبحسب وكالة الأناضول، جاء ذلك في مذكرة سلمتها أسرة أحمد مدير إلى وزارة الخارجية السودانية، خلال وقفة احتجاجية شارك فيها العشرات من أصدقاء وأفراد عائلة المعتقل، أمام مقر الوزارة في العاصمة الخرطوم.

ورفع المشاركون بالوقفة صوراً للمعتقل أحمد مدير، كتب عليها تاريخ احتجازه بالسجون السعودية منذ 23 نوفمبر 2018، في حين حمل "عزام" نجل المعتقل صورة لوالده كتب عليها "أطلقوا سراح أبي".

وقال التجاني مدير، شقيق المعتقل السوداني: "قدمنا خلال الوقفة مذكرة إلى وزارة الخارجية حتى تتدخل لدى الرياض في قضية شقيقي أحمد المحتجز منذ عام دون توجيه أي اتهام له".

وأشار إلى أن وزارة الخارجية السودانية أبلغته بتسليم مذكرتهم إلى سفارة الخرطوم في الرياض لمتابعة القضية، وذكرت له أن "هناك العشرات من السودانيين محتجزون بالسجون السعودية".

وكشف عن اعتزامه تنفيذ وقفة احتجاجية أمام السفارة السعودية بالخرطوم خلال الأيام المقبلة؛ للمطالبة بإطلاق سراح شقيقه.

ولفت النظر إلى أنهم خاطبوا كل الجهات الرسمية بالسودان، ومن ضمنها رئاسة مجلسي السيادة والوزراء، للتدخل بقضية شقيقه المعتقل.

ولم يصدر أي تعقيب من السلطات السعودية حول احتجاز أحمد مدير، الذي مكث 7 سنوات بالسعودية، وعمل ضمن الطاقم الإداري لشبكة تلفزيون "المجد" الفضائية ومندوب مبيعات.

وفي 23 نوفمبر الماضي، أوقفت السلطات السعودية مدير في مطار الرياض قبل عودته نهائياً للخرطوم، بعد أن سبقته زوجته بالعودة في أكتوبر 2018.

ودعا اتحاد الصحفيين السودانيين، في 12 ديسمبر الماضي، السلطات السعودية إلى إطلاق سراح مدير.

مكة المكرمة