"محافظ الكويت": لم أتسلم طلب ترخيص وقفة أصحاب المقاهي والصالونات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xmzPpQ

استمر الاعتصام دقائق

Linkedin
whatsapp
السبت، 06-02-2021 الساعة 14:25

نفى محافظ الكويت العاصمة، الشيخ طلال الخالد، استلامه أي طلب من أصحاب الصالونات والمقاهي لإقامة وقفة احتجاجية على قرارات مجلس الوزراء في الإغلاق الجزئي اليوم السبت.

وقال الخالد لصحيفة "الراي" المحلية: "إن هذا الأمر لا يخص المحافظة، والموضوع عند وزارة الداخلية"، داعياً "أصحاب الدعوة إلى اتباع الإجراءات القانونية في طلب الموافقة على مثل هذه التجمعات المرفوضة في ظل أزمة كورونا وللمصلحة العامة".

وانطلقت وقفة احتجاجية ظهر اليوم استمرت دقائق، حيث عبر المشاركون في الوقفة عن غضبهم بسبب قرار مجلس الوزراء، الأسبوع الماضي، غلق المقاهي والصالونات، مؤكدين أن "خسائرهم وصلت إلى العظم".

وبحسب صحيفة "الأنباء" المحلية حضر عدد من نواب مجلس الأمة في اعتصام أصحاب المقاهي والصالونات للتعبير عن استيائهم من قرار الغلق، ومن بينهم رئيس اللجنة المالية النائب أحمد الحمد، والنائب مهند الساير.

وفور وصول المشاركين بالوقفة طالبهم رجال وزارة الداخلية بفض الاعتصام، بسبب عدم حصولهم على إذن مسبق، ولكونه أيضاً مخالفاً للاشتراطات الصحية، واستجاب المشاركون على الفور .

وكان رئيس مركز التواصل الحكومي والناطق الرسمي باسم الحكومة الكويتية، طارق المزرم، قد أكد أن مجلس الوزراء استعرض توصيات اللجنة الوزارية لطوارئ كورونا، وقرر بناءً على قرارات السلطات الصحية إغلاق جميع الأنشطة التجارية ابتداء من الساعة الثامنة مساءً وحتى الساعة الخامسة من فجر اليوم التالي.

واستثنى القرار الصيدليات ومنافذ التسوق للأغذية والمستلزمات الصحية والتموينية، على أن يعمل بالقرار ابتداء من يوم الأحد المقبل لمدة شهر قابلة للتمديد.

يذكر أن قرار الإغلاق في الكويت قد شمل أيضاً إغلاق صالات استقبال المطاعم، على أن يكتفى بالطلبات الخارجية والتوصيل، وإيقاف عمل أنشطة الأندية الصحية، ومحلات العناية الشخصية؛ "الصالونات ومحلات الحلاقة والمنتجعات الصحية".

كما قرر وقف جميع الأنشطة المتعلقة بالاحتفالات وتأجير القاعات والخيام والتجهيزات الغذائية وغيرها، فضلاً عن منع جميع التجمعات، ومن ضمنها تجمعات الاحتفالات بالأعياد الوطنية.

مكة المكرمة