محتجون يقتحمون مقر المجلس الرئاسي الليبي في طرابلس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lqmw2x

يجري رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج زيارة للأردن

Linkedin
whatsapp
الأحد، 02-12-2018 الساعة 17:55

اقتحم عشرات المتظاهرين، يوم الأحد، مقر رئاسة الوزراء وحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، بطريق السكة بالعاصمة طرابلس، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المقتحمين هم مجموعة من العاملين بالشركات الأجنبية التي غادرت البلاد إبان الثورة التي أطاحت بنظام معمر القذافي عام 2011 ولم تصرف مرتباتهم منذ سنوات.

وأضافت أن من ضمن المقتحمين مجموعة من الجرحى الذين طالبوا، حسب الشعارات التي رفعوها، بإقالة وزير الشهداء والجرحى بحكومة الوفاق.

ويقود المحتجون مجموعتين، الأولى تطالب بحقوق القتلى والجرحى، والأخرى تطالب برواتب العاملين ببعض الشركات الحكومية المتعثرة.

وبسبب غياب رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، الموجود حالياً بالأردن، طالب المتظاهرون بالحديث مباشرة مع أعضاء المجلس الرئاسي، الذين رفضوا هذه الطلبات، فيما غادر جميع المسؤولين في حكومة الوفاق المبنى بعد اقتحامه، ولا يزال المبنى تحت سيطرة المتظاهرين.

وصادفت الاحتجاجات زيارة لبعثة دبلوماسية لمقر رئاسة الوزراء. في حين لم يصدر أي بيان أو تعقيب لحكومة الوفاق حول عملية الاقتحام.

ويجري السراج منذ يوم السبت زيارة إلى الأردن، وفق مكتبه الإعلامي.

مكة المكرمة