مدرسون من قطاع غزة سيغادرون للعمل في المدارس القطرية

مدرس فلسطيني أصيب خلال الحرب على غزة وعاد للتدريس بعد إصابته

مدرس فلسطيني أصيب خلال الحرب على غزة وعاد للتدريس بعد إصابته

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 25-07-2015 الساعة 18:22


يستعد عشرات المدرسين الفلسطينيين لمغادرة قطاع غزة الأسبوع الجاري، للعمل في مدارس دولة قطر.

وقال ناصر السراج، رئيس هيئة الشؤون المدنية في قطاع غزة (تابعة للسلطة الفلسطينية)، لوكالة الأناضول: "إن 114 مدرساً فلسطينياً حصلوا على موافقة الجانب الإسرائيلي لمغادرة القطاع عبر معبر بيت حانون (إيريز) للعمل في قطر".

وكان رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، السفير محمد العمادي، أعلن في 28 مايو/أيار الماضي، أن دولة قطر ستتيح وظائف لـنحو (200) مدرس، للعمل في المدارس القطرية.

وأضاف السراج أن 114 مدرساً سيغادرون القطاع، الثلاثاء المقبل، يرافقهم حتى معبر الكرامة في الضفة الغربية مسؤولون من وزارة الشؤون المدنية، وموظف من اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، المشرفة على استقدام مدرسين من قطاع غزة للعمل في قطر.

ولفت السراج إلى أن 33 مدرساً آخرين سيغادرون قطاع غزة للعمل في قطر في الأيام المقبلة، في حال استمر إغلاق معبر رفح البري الواصل مع مصر.

وتغلق السلطات المصرية معبر رفح بشكل شبه كامل، منذ يوليو/تموز 2013، وتفتحه فقط لسفر الحالات الإنسانية، وتقول إن فتح المعبر "مرهون باستتباب الوضع الأمني في محافظة شمال سيناء".

ويعاني قطاع غزة من حصار إسرائيلي خانق منذ عام 2007؛ تسبب بتردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية لقرابة مليوني فلسطيني.

وفي مايو/ أيار الماضي قال البنك الدولي إن اقتصاد غزة كان ضمن أسوأ الحالات في العالم؛ إذ سجل أعلى معدل بطالة في العالم بنسبة 43%، ترتفع لما يقرب من 70% بين الفئة العمرية من 20 إلى 24 عاماً.

مكة المكرمة