"مزوّرة".. وزير سعودي ينفي صحة وثيقة "التسامح الفكري"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7nXwpN

وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة عبد اللطيف آل الشيخ

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 05-01-2022 الساعة 11:05
- ما سبب تصريحات الوزير السعودي؟

وثيقة تحدثت عن تفعيل "برامج تعنى بالتسامح الفكري".

- ماذا قال عنها الوزير؟

إنها "مزورة ولا صحة لها ولا أصل".

حسم وزير سعودي حقيقة الخطاب المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تفعيل "برامج تعنى بالتسامح الفكري"، قائلاً إنه خطاب "مزور".

وانتشرت وثيقة على مواقع التواصل الاجتماعي قيل إنها موجهة لعدد من الجهات السعودية (جمعيات الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمنطقة المدينة المنورة والمحافظات التابعة لها، ولمدير إدارة الجمعيات والمؤسسات الأهلية بالفرع، ومدير مركز الدعوة والإرشاد، ومديرة القسم النسوي)، قيل إنها صادرة عن وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

ونقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة، عبد اللطيف آل الشيخ، قوله إنه لا صحة لذلك الخطاب، وقال إنه "مزور ولا صحة له ولا أصل".

وجاء في الخطاب دعوة لتفعيل برامج تعنى بالتسامح الفكري في جميع مناطق البلاد، لـ"تأصيل التسامح الفكري حماية من الانحرافات الفكرية المتطرفة، والتسامح الاجتماعي في استضافة أهل الكتاب والعلمانية لتوسيع نطاق السياحة، وحرية الحجاب والعقيدة والتصرفات والتجنب عن التطرف".

كما تطرقت إلى "حصر مسؤولية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في عمليات الشرطة، والتسامح حول الموسيقى والحفلات والسينما، وتجميع وتركيز المفتين ومنصات الإفتاء في الحرمين الشريفين وحرية المرأة في تصرفها، وإلحاد معتقدات الإخوان المسلمين وتنظيم داعش".