مقاطع تَسلي أطفالٍ برضيع فلسطيني تثير الغضب والطرافة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LXbXMv

"حمودي" يبلغ من العمر أقل من عام ويعيش في قطاع غزة بفلسطين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 05-05-2019 الساعة 15:20

"حمودي" طفل رضيع فلسطيني جذب اهتمام وتعاطف العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من جراء ممارسات إخواته الصغار بحقه؛ والتي يوثقونها وينشرونها على الإنترنت.

وبحسب ما وجد "الخليج أونلاين" فإن "حمودي" يبلغ من العمر أقل من عام ويعيش في قطاع غزة بفلسطين.

وظهر إخوة "حمودي" أول مرة قبل أسابيع وهم يربطونه بحبل ثم ينزلونه من "الخزانة" مع إنشاد "عمليات الإنزال خلف خطوط الخزانة"، مستعينين بأنشودة للمقاومة الفلسطينية.

وفي فيديوات لاحقة شرَّبه إخوته الأطفال عصير الليمون قسراً، تارة، وتارة أخرى وضعوه في حقيبة أو ثلاجة!

 

وتنوع تفاعل المغردين مع هذه الحوادث بين منشورات وتغريدات ساخرة، وبين من استنكر تصرفات إخوته وتساءل "أين أمه"، وبين من دشن وسم "#انقذو-حمودي".

كما اعتبر مغردٌ أنه يجب محاسبة الأم لإهمالها نجلها، مشيراً إلى أنهم لو كانوا في بلد متقدم كأمريكا لحوسبوا على ذلك. 

 

لكن "حمودي" قرر أخيراً الانتقام من إخوته لكن على طريقته الخاصة..

 

مكة المكرمة