مقتل شخص هاجم مركزاً حدودياً بين تونس والجزائر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GYBkKD

السائق عمد إلى تحطيم الأسلاك الشائكة المحيطة بالمركز الحدودي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-07-2019 الساعة 19:56

أعلنت الشرطة التونسية، اليوم الخميس، مقتل سائق جرافة حاول اقتحام مركز متقدّم جنوب غربي البلاد، على الحدود مع الجزائر.

وقال المتحدث الرسمي باسم الدرك التونسي (قوة تتبع الداخلية)، حسام الدين الجبابلي: إن "سائق جرافة حاول مداهمة (اقتحام) المركز الحدودي المتقدم "التعمير"، بمنطقة حزوة من ولاية توزر (جنوب غرب)، لقي حتفه إثر عدم امتثاله للتحذيرات الصادرة عن الأمن، مما اضطرهم إلى إطلاق النار عليه".

من جانبها قالت الداخلية التونسية، في بيان مقتضب: إن "السائق عمد إلى تحطيم الأسلاك الشائكة المحيطة بالمركز الحدودي مع الجزائر".

وأضاف البيان أن "الأبحاث الأمنية جارية لتحديد الدوافع الفعلية للعملية"، دون تفاصيل أخرى حول جنسية السائق أو انتمائه، وفقاً لوكالة "الأناضول".

ونهاية يونيو الماضي، شهدت تونس تفجيرين انتحاريين استهدفا العاصمة، وأسفرا عن مقتل رجل أمن وإصابة 5 آخرين، إضافة لـ3 مدنيين توفي أحدهم الأربعاء متأثراً بجراحه.

ومنذ مايو 2011، تعيش تونس على وقع هجمات إرهابية تصاعدت منذ 2013، وراح ضحيتها عشرات الأمنيين والعسكريين والسياح الأجانب.

مكة المكرمة