مقتل وإصابة 30 شخصاً في حادثين منفصلين لقطارات بمصر

الرابط المختصرhttp://cli.re/GRNEo8

حوادث القطارات في مصر (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 29-07-2018 الساعة 17:28

لقي ثمانية أشخاص حتفهم وأصيب 22 آخرون، الأحد، في حادثين منفصلين لتصادم قطارات؛ الأول قرب مدينة بورسعيد الساحلية، والآخر في محافظة أسوان شمال شرقي القاهرة.

وهذه الحوادث هي الثانية من نوعها خلال يوليو الجاري، حيث أصيب 55 مصرياً، الجمعة 13 يوليو، إثر  انقلاب 3 عربات قطار في محطة قطار  "المرازيق" بمدينة البدرشين، مركز محافظة الجيزة شمالي مصر.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن أمجد عبد الفتاح، مدير أمن بورسعيد، شمال شرقي القاهرة، قوله: "تم الدفع بعشر سيارات إسعاف للتعامل مع الحادث".

وفي حادث منفصل، خرج عدد من عربات قطار ركاب عن القضبان في محافظة أسوان بأقصى جنوب مصر، وقالت النيابة العامة في بيان إن ستة أشخاص أصيبوا بجروح طفيفة من جراء الحادث.

وذكرت الوكالة في وقت لاحق أن وزير النقل، هشام عرفات، أصدر قراراً بإقالة سيد سالم رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسكك حديد مصر، وتكليف محمد رسلان بتولي أعمال رئيس الهيئة. ولم تذكر الوكالة تفاصيل أكثر عن أسباب الإقالة.

وتتكرر حوادث القطارات في مصر منذ نحو 3 عقود؛ سبب سوء حالة الطرق، وتهالك بعض العربات، وقلة صيانة السكك الحديدية، وضعف الرقابة والاهتمام الحكومي.

وسنوياً تقع حوادث قاتلة بين قطارات وسيارات أو حافلات تعبر تقاطعات سكة الحديد في العاصمة المصرية وضواحيها؛ ففي العام 2015 فقط وقع 1234 حادث قطار في مصر، بحسب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الحكومي.

وشهدت البلاد أسوأ حادث سكك حديدية في فبراير عام 2002، حين أدى حريق اندلع في قطار كان متجهاً من القاهرة إلى جنوبي البلاد إلى مقتل نحو 370 شخصاً.

ومنذ ذلك الوقت تتزايد حوادث القطارات وسط إهمال حكومي، وتقصير في عمليات الصيانة الكافية للسكك الحديدية في عموم مصر.

مكة المكرمة