موظفو "جوجل" حول العالم يحتجون ضد موقف شركتهم من التحرش

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gB38jY

الموظفون رددوا: حقوق المرأة هي حقوق العمالة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 02-11-2018 الساعة 13:31

شهدت مكاتب شركة "جوجل" حول العالم تظاهرات نظمها موظفو الشركة احتجاجاً على رد فعل مؤسستهم إزاء التحرش الجنسي، وللمطالبة بأن تعالج مشاعر القلق المتزايدة من عدم المساواة في مكان العمل.

وأشارت وكالة "رويترز"، الجمعة، إلى أن الآلاف من موظفي جوجل حول العالم تركوا مكاتبهم مدة قصيرة، أمس الخميس، بغرض الاحتجاج، الذي تم على هيئة موجات بدأت في آسيا ثم تناقلت عبر أوروبا وأمريكا الشمالية، إلى أن حدثت الموجة الأخيرة في مقر الشركة بمدينة "ماونتن فيو" بولاية كاليفورنيا.

الاحتجاجات جاءت بعد تقرير لصحيفة "نيويورك تايمز" الأسبوع الماضي، ذكر أن الشركة قدمت 90 مليون دولار إلى آندي روبين نائب رئيس الشركة عام 2014 مقابل الاستغناء عنه بعد اتهامه بالتحرش الجنسي.

ونفى روبين ما ورد في تقرير الصحيفة الذي قال إنه تضمن "مبالغات جامحة بشأن التعويض الذي حصل عليه"، ولم تشكك جوجل في صحة التقرير.

وقال المنظمون إن قرابة 60 في المئة من مكاتب جوجل شاركت في الاحتجاج منها مكتب دبلن، وهو الأكبر خارج الولايات المتحدة، وكذلك مكتبها في لندن وزوريخ وبرلين وسنغافورة، ونشروا صوراً على وسائل التواصل الاجتماعي لمئات من العاملين وهم يخرجون من مكاتبهم.

وردد كثير من الموظفين المحتجين في "ماونتن فيو": "حقوق المرأة هي حقوق العمالة"، ووضع البعض شرائط زرقاء تضامناً مع ضحايا التحرش.

مكة المكرمة