"نبيها صفر".. حملة كويتية للقضاء على "كورونا"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/pkx122

تسجل الكويت ارتفاعاً بأعداد المصابين بالفيروس

Linkedin
whatsapp
الأحد، 22-03-2020 الساعة 12:41

دشن ناشطون على مواقع التواصل في الكويت حملة تستهدف الوصول بعدد الحالات الجديدة المصابة بفيروس كورونا المستجد إلى مستوى الصفر.

وتعمل الحملة التي انطلقت على منصة "تويتر" تحت وسم "#نبيها_صفر"، مساء أمس السبت، على نشر الوعي والتزام البقاء في البيوت؛ لمنع انتشار العدوى.

وحث مواطنون من خلال الوسم، على التزام التعليمات التي وجهتها السلطات الحكومية للقضاء على الفيروس، مؤكدين سهولة عدم عودة "كورونا" إلى البلاد، في حال تطبيق الإرشادات، وأهمها عدم الاختلاط بالآخرين، والبقاء في المنازل، والاهتمام بالنظافة.

وأعرب مغردون عن اعتزازهم بحكومة بلدهم، وسعيها إلى حماية المواطنين والمقيمين من الأوبئة، في حين عبر آخرون عن اعتزازهم ببلدهم حيث يمد دولاً أخرى بالمساعدات لمواجهة هذا الفيروس.

ولكي تنجح البلاد في القضاء على فيروس كورونا، قدَّم مواطنون نصائح للآخرين تتعلق بكيفية قضاء الوقت داخل المنزل دون الشعور بالملل، حيث إن عدم الخروج والاختلاط من أهم الأسباب التي تساعد في القضاء على الفيروس بشكل أسرع، في حين ذكر مغردون أن النتيجة ستكون عودة الناس لمزاولة حياتهم الطبيعية في حال نجاح الحملة.

وعبَّر كويتيون بطرق مختلفة عن مساندتهم للحملة، وللأجهزة الطبية التي تبذل جهداً كبيراً في مواجهة الفيروس.

وفي آخر حصيلة معلنة، قالت وزارة الصحة الكويتية، اليوم الأحد، إنه جرى تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 188، في حين تم شفاء 3 حالات جديدة من المصابين بالفيروس.

يشار إلى أن السلطات في دول مجلس التعاون ناشدت مواطنيها أن يلتزموا منازلهم إلا في حالات الضرورة؛ منعاً لإصابتهم بالفيروس المنتشر في تلك البلاد.

وزاد الانتشار بدول الخليج والدول العربية مع توسُّع انتشاره في إيران، بسبب وقوعها بالضفة المقابلة للخليج العربي ووجود حركة تنقُّل واسعة معها.

وينتشر الفيروس اليوم في أكثر من نصف دول العالم، لكنَّ أكثر وفياته وحالات الإصابة الناجمة عنه توجد بفي إيطاليا والصين وإيران وكوريا الجنوبية واليابان.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات، ومن ضمنها صلوات الجمعة والجماعة.

 

مكة المكرمة