وفاة الرئيس الموريتاني الأسبق ولد أحمد لولي عن 76 عاماً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g859KZ

الرئيس الراحل اختفى عن المشهد السياسي تماماً منذ 1980

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 16-03-2019 الساعة 16:08

أعلنت عائلة الرئيس الموريتاني الأسبق محمد محمود ولد أحمد لولي وفاته اليوم السبت، عن عمر ناهز 76 عاماً، في حين أصدرت رئاسة الجمهورية قراراً بالحداد لمدة ثلاثة أيام في البلاد.

وتولى الرئيس الراحل حكم موريتانيا لعدة أشهر، بين الثالث من يونيو 1979، والرابع من يناير 1980، قبل أن يتنازل عن الحكم للرئيس "محمد خونه ولد هيداله"، ومنذ ذلك الوقت اعتزل المشهد السياسي.

عاد ولد أحمد لولي للظهور مجدداً لمرات قليلة خلال مراسم تنصيب الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، وخلال أنشطة سياسية مع الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز.

وانخرط الرئيس الراحل في الجيش الموريتاني منذ العام 1960، وتولى عدة مواقع قيادية.

في حين انضم لاحقاً لـ"لجنة الوطنية للإنقاذ الوطني"، بعد أن تمكنت، بقيادة قائد الجيش وقتذاك المصطفى ولد محمد السالك، من إنهاء سلطة الرئيس الأسبق، المختار ولد دادة، في العاشر من يوليو 1978 بانقلاب غير دموي.

وتولى لولي الرئاسة عقب استقالة ولد محمد السالك على خلفية تبعات أزمة "حرب الصحراء".

والرئيس الراحل من مواليد مدينة تجكجة بموريتانيا (يناير 1943)، درس في جامعة غانا، ووصل في الجيش الموريتاني إلى رتبة مقدم.
 

مكة المكرمة