"يوتيوب" يقرب السعوديات نحو انخراط أكبر في المجتمع

خطوات السعوديات تعزز تماشيهن مع خطة المملكة

خطوات السعوديات تعزز تماشيهن مع خطة المملكة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 09-04-2017 الساعة 14:23


شكلت المرأة، مؤخراً، جزءاً كبيراً في ثورة وسائل الإعلام التي شهدتها المملكة العربية السعودية، لتحوز وسائل التواصل الاجتماعي والإنترنت اهتماماً ملحوظاً ومتزايداً لدى السعوديات.

التقنيات الرقمية مكنت السعوديات من الوصول إلى المجتمع بشكل سلس، وواسع الانتشار، وأصبح لدى الجنسين شعور بأنهما على قدم المساواة في المشاركة في الحوار العام، والتأثير في الآخرين.

وكشف محرك البحث العالمي "جوجل"، بداية أبريل/ نيسان الجاري، عن ارتفاع استخدام السعوديات لموقع التواصل للمحتوى المرئي "يوتيوب" بنسبة 75%، مقارنة بالعام الماضي.

ويلفت "جوجل" بذلك الانتباه إلى أن أغلب استخدامات السعوديات على موقع اليوتيوب ترتكز على دروس المكياج والطبخ، إلى جانب بعض المدونات التي تقدم محتوى كوميدياً متعلقاً بالقضايا الاجتماعية.

اقرأ أيضاً:

الغضب على "mbc" يتصاعد وأمير سعودي يهدد بـ "تدميرها"

- احتياجات وابتكار

رؤية المرأة السعودية لهذه التقنيات قد تختلف بحسب الحاجيات لكل واحدة على حدة، فالبعض يرى أنها للترفيه، وأخرى تعتقد أنها تسهم في تنميتها الاجتماعية، وغيرها تستخدمها للتعلّم والتعليم، وقد تكون لقتل الوقت أيضاً.

احتياجات المرأة بعدة مجالات، تدفعها للابتكار وخلق الوسائل والمنافذ التي تحقق من خلالها رغباتها الطموحة والفريدة. فمن خلال المقاطع المصورة التي تنشرها السعوديات على موقع "يوتيوب"، يُبدعن في إيصال رسائلهن للفتيات والمجتمع.

فمن الطبخ، إلى المكياج، إلى التنمية البشرية، إلى الحكايا، والتجارب الشخصية النافعة للآخرين، تتنقل المرأة السعودية، لتجد عدداً هائلاً من المقاطع المصورة (الفيديو) التي تطرح قضايا لطالما جذبت الفتيات، وما زالت.

تقول السعودية، هنوف بندر، عن متابعتها لمقاطع الفيديو في "يوتيوب": "أحب جداً الأفكار المطروحة حول المكياج، وأحاول تطبيقها دائماً".

وتتابع بندر لـ"الخليج أونلاين"، أن "يوتيوب فتح مساحة كبيرة أمام كثير من صديقاتي لينشرن مقاطع لديهم.. أشجعهن وأحب تأثيرهن في من حولهن".

- وقت طويل وممتع

وكشفت دراسة أن 20% من السعوديات يقضين أكثر من 8 ساعات يومياً في استخدام مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، في حين تبلغ نسبة المستخدمين من الرجال في المدة الزمنية نفسها 12%.

وأشارت نتائج الدراسة التي تتحدث عن "عادات مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي في السعودية"، وأجرتها شركة الأبحاث الدولية "YouGov"، مع شركة فيرجين السعودية، ونشرت في يناير/ كانون الثاني 2017، إلى أن المجتمع النسائي في السعودية يشكل 60% من إجمالي مستخدمي "إنستغرام"، في حين بلغت نسبتهن على "سناب شات" 55%.

اقرأ أيضاً:

الترفيه يطرق أبواب السعوديين بمدينة تنموية زاخرة بالمغامرات

وأضافت أن النساء يقضين وقتاً أطول من الرجال في مواقع التواصل الاجتماعي، بلغ 8 ساعات؛ مشيرة إلى أن السعودية تعد واحدة من أكثر الدول استخداماً للتقنية، والسعوديين من الجنسين يمضون أوقاتاً طويلة على مواقع التواصل الاجتماعي والإنترنت بشكل عام.

واحتلت السعودية المرتبة الرابعة عالمياً، والثالثة عربياً، بنسبة 94% من الأسر في معدل انتشار النطاق العريض للإنترنت في المنازل، وذلك وفق تقرير صادر عن لجنة النطاق العريض التابعة للأمم المتحدة، الذي توقع أن يصل عدد مستخدمي الإنترنت عالمياً إلى 3.5 مليارات شخص بحلول نهاية 2016، وهو ما يمثل 47% من إجمالي سكان العالم، بحسب ما نشرت صحيفة "مكة المكرمة".

وهذا كله يعزز سهولة وصول المرأة السعودية إلى الإنترنت، واستخدامه في مجالات شتى.

وتحقق المملكة أعلى وقت مشاهدة يوتيوب للفرد على مستوى العالم، مع ما يقرب من نصف مليون مشترك، وهو ما يعتبر جزءاً من ثورة وسائل الإعلام، حسب ما جاء في تقرير لـ"CNN" الأمريكية، وفقاً لتحليلات وكالة "أنبوبي لابس".

وأوضحت الوكالة أنه نتيجة للارتفاع الكبير في المحتوى العربي على موقع يوتيوب، ازداد وقت المشاهدة، ليس فقط داخل المملكة، ولكن في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأكملها.

- نماذج مُبدعة

الجوهرة ساجر (25 عاماً)، مدونة "لايف ستايل" وماكياج من السعودية، ولديها ما يقرب من نصف مليون مشترك على حسابها على موقع "يوتيوب".

ويبدو أن يوتيوب يوفر للسعوديات المنصة المثالية، وفق ما قال بيتر ساليسبري، من برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مركز شاثام هاوس للفكر.

وعن الظهور أمام الكاميرا، اعترفت معظم المدونات بأنهن كن يترددن في الظهور على الكاميرا في البداية، وبعضهن لم يكشفن وجوههن. وقالت حصة آل عوض (24 عاماً)، وهي مدونة مؤثرة بالسعودية: "في البداية كنت أخشى أن أظهر على الشاشة، كان من النادر أن تظهر فتاة سعودية على منصات وسائل التواصل الاجتماعي للتحدث عن الأشياء، ولكن مع الوقت اختفى الخوف، وذلك بفضل دعم عائلتي"، وفق شبكة "سي إن إن".

حصة، تعطي دروساً في المكياج للمشتركات على موقعها، وتتمسك بتقاليد السعودية وترتدي الحجاب، ولم تكشف وجهها، ويزداد المتابعون لها يوماً بعد يوم.

مدونة الطبخ، آمال المزرياحي، ولدت في المغرب وتعيش بالسعودية، وتقدم مقاطع مصورة عن الطبخ.

في حين تقدم هتون قاضي الكوميديا النسائية في المملكة، وبلغ عدد مشتركيها أكثر من 313 ألف مشترك.

- رؤية 2030

وتؤكد المرأة السعودية، يوماً بعد يوم، أنها قادرة على صنع مستقبلها، وتوجيه آمالها وطموحاتها، فالإعلام الجديد لا يحدد عمراً أو زمناً أو جنساً، وإنما يوسّع الآفاق.

وفي ظل رؤية السعودية 2030، يحظى المجال الثقافي والاجتماعي والترفيهي، بمساحة كبيرة من خطط ولي ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، والذي يهدف لخلق بيئة تفاعلية مؤثرة لدى الشباب.

وهذه الخطوات من السعوديات، تعزز تماشيهن مع خطة المملكة، وتُحدث تغييراً كبيراً في المجتمع على المدى القريب والبعيد.

مكة المكرمة